مكتبات تاريخية عريقة

مكتبة كلية ترينيتي – دبلن، أيرلندا

 

أسست الملكة إليزابيث الأولى ملكة إنكلترا كلية ترينتي في عام 1592 كمركز للتعليم البروتستانتي، مع فكرة كسر التقليد الرهباني للتعلم في جامعة دبلن.

لا توجد تماثيل للنساء بين تماثيل هذه المكتبة في دبلن، أيرلندا.

يعرف هذا البناء بالمكتبة القديمة، وبدأ العمل به عام 1712 وانتهى عام 1732.

ويشمل البناء باحة وسطى رائعة بطول 65 متراً تسمى الحجرة الطولية، وتم استبدال السقف الأصلي المسطح للحجرة بارتفاع طابق واحد عام 1858 بالقبة البلوطية الموجودة اليوم.

وتحمل الرفوف من خشب البلوط بالحجرة الطولية 200 ألف كتاب من أعظم الكتب الغنية بالمعرفة.

وبين التماثيل النصفية لكبار الشخصيات الأدبية بالمكتبة يطالع الزائر تمثال أوسكار وايلد وتمثال صامويل بيكيت، وهما الكاتبان اللذان ارتادا المكتبة يوماً ما، ومن كنوز المكتبة تحف مثل كتاب دارو (650 -700 ميلادية) وكتاب كيلز (نحو 800 ميلادية) الرائعان من اقتباسات الإنجيل.

 

بالعربيّـة

بالعربية: منصة عربية غير حكومية؛ مُتخصصة في الدراسات والأبحاث الأكاديمية في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

‫2 تعليقات

  1. مقال جميل لموضوع أجمل ، ولكن مبتسر وقليل أكثر من اللازم . لا يشفي غلة الملهوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى