تنبأ رجلٌ في زمن المتوكل، فلما حضرَ بين يديه..

0

 

تنبأ رجلٌ (إدعى النبوة) في زمن المتوكل ، فلما حضر بين يديه ، قال له : أ أنت نبي؟.
قال : نعم ،

قال : فما الدليل على صحة نبوتك ؟

قال :القرآن العزيز يشهد بنبوتي، وذلك في قوله تعالى: (إذا جاء نصرالله والفتح ) / النصر : وأنا اسمي نصرالله ،

قال : فما معجزتك ؟

قال : ائتوني بامرأة عاقر ، أنكحها ، تحمل بولد يتكلم في الساعة، ويؤمن بي،

فقال الأمير المتوكل لوزيره الحسن بن عيسى: أعطه زوجتك حتى تُبصر كرامته ،

فقال الوزير: أمَّا أنا ، فأشهد أنه نبي الله ، وإنما يعطي زوجته من لايؤمن به،
فضحك المتوكل وأطلقه.


 المستطرف في كل فن مستظرف : بهاء الدين أبي الفتح الأبشيهي 

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.