بين الإيثار والإلحاف

0

 

سأل مسكينٌ أعرابيا أن يُعطيَّه حاجة،

فقال: ليس عندي ما أعطيه لغيري، فالذي عندي أنا أحق الناس به

فقال السائل: أين الذين يؤثرون على أنفسهم ؟

فقال الأعرابي: ذهبوا مع الذين لا يسألون الناس إلحافاً

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.