إدغار آلان بو – Edgar Allan Poe

0

 

إدغار آلان بو  Edgar Allan Poe؛ ولد إدغار بو؛ في 19 يناير 1809 – 7 أكتوبر 1849. وهو ناقد أدبي أمريكي مؤلف، وشاعر، ومحرر، ويعتبر جزءاً من الحركة الرومانسية الأمريكية.

اشتهرت حكاياته بالأسرار وأنها مروعة، كان بو واحداً من أقدم الممارسين الأمريكيين لفن القصة القصيرة، ويعتبر عموما مخترع نوع خيال التحري. وله الفضل في المساهمة في هذا النوع من الخيال العلمي الناشئ. كان أول كاتب أمريكي معروف يحاول كسب لقمة العيش من خلال الكتابة وحدها، مما أدى إلى حياة صعبة ماليا ومهنيا..

ولد في بوسطن، وكان الطفل الثاني لممثلين. هجر والده الأسرة في عام 1810، وتوفيت والدته في العام التالي. و هكذا أصبح يتيما و نقل ليد يوحنا وفرانسيس ألان ، من ريتشموند، فيرجينيا.على الرغم من أنهم لم يعتمدوا تبنيه رسميا ، فقد تصرف بو معهم بشكل جيد في مرحلة الشباب.

وبرز التوتر في وقت لاحق كما أن جون ألان وادغار اشتبكوا مرارا وتكرارا على الديون، بما في ذلك تلك التي تنفق في القمار، وتكلفة التعليم الثانوي للشاب. حضر بو في جامعة فرجينيا لفصل دراسي واحد لكنه تركها بسبب عدم وجود المال.

تشاجر مع آلان بو على الأموال من أجل التعليم وجند في الجيش في عام 1827 تحت اسم مستعار. وكان في هذا الوقت قد بدأ حياته المهنية في النشر، ولو بتواضع، مع مجموعة مجهولة من القصائد، تيمورلنك وقصائد أخرى (1827)، والفضل فقط إلى “بوسطن”.

مع وفاة فرانسيس ألان في عام 1829، وصلت بو وألان إلى تقارب مؤقت. الفشل في وقت لاحق كطالب ضابط في وست بوينت ويعلن رغبة جامحة في أن يكون شاعراً وكاتباً.

[1] إدغر ألن بوه كان شاعر عظيم، كاتب قصص قصيرة، صحفي، وناقد أدبي. ولد إدغر ألن بوه في 19 يناير 1809 في بوسطن، ماساشوستس. تيتم إدغر في سن مبكر، وأرسل للعيش مع أسرة حاضنة، اسمهم الأنس، في ريتشموند، فرجينيا. الأنس لم يتبنوا إدغر ألن بوه رسمياً.

كان هناك مشاكل بين ادغر ألن بوه والأسرة الحاضنة التي تبنت رعايته، وفي النهاية، انفصل إدغر عن أسرة الأنس. فاز بوه في مسابقة، حين كتب قصة قصيرة في سن 24 وأصبح بالتالي ناقد أدبي لمجلة “رسول الأدب الجنوبي.” بعد ذلك بفترة قصيرة، تزوج بنت عمه، فيرجينيا، الذي كانت تبلغ من العمر في ذلك الوقت ثلاثة عشر عاما، وكان ذلك عام 1836 حيث كان إدغر في سن السابعة والعشرين.

أصبح إدغر مشهورا في جميع أنحاء الولايات المتحدة حين نشر “الغراب ” في عام 1845. تحطمت حياة إدغر بسبب إدمانه الشديد للمشروبات الروحية.

ولقد أدى هذا إلى إعطاه سمعة سيئة في مجتمع القرن التاسع عشر المحافظ. ومع ذلك واصل كتابة القصص القصيرة الرائعة مثل “The Murder in the Rue Morgue – جرائم القتل في شارع المشرحة ” و” علة الذهب- The Gold Bug”، التي منحته شهرة في أوروبا بعد وفاة زوجته في عام 1847،انهار بوه عاطفيا وتوفى بعد ذلك بعامين، في سن الأربعين.. أتهم إدغر ألن بوه نتيجة شرابه المفرط بالعديد من الأوصاف، لم تكن جميعها تدعو للفخر.

فلقد وصفه بعض نقاد الأدب بسبب مخدرات. وذهب البعض إلى القول بأنه يجب أن لا يترك الجمهور مع رجل مثله، غير مستقر نفسيا وعقليا، يجلس في غرفة معتمة، مع غراب على بابه، وزجاجة على طاولته، وأنبوب مليء بالافيون. وقال عنه ككاتب بأنه مجنون يخربش خطوط شعر. في رأيي، كان بوه واحد من أفضل الكتاب الذين عرفهم التاريخ وخاصة في الأدب الأمريكي.

كانت من طبيعته أن يؤثر الوحدة في حياته ويعبر عنها ببلاغة في قصائده وشعره.كتاباته تجعل القارئ يتفاعل معه عاطفيا. شعره وقصائده وقصصه تشعرك أنه يمكن أن تكون معه هناك في وسط المكان الذي يكتب عنه، بعقلك وروحك. وكأنك رأيت وعشت ما كتبه على الورق. هذا في رأيي، هو ما يميز الكاتب ويجعله كاتبا كبيرا.

سافر إلى بريطانيا ودرس هناك لخمس سنوات، بعد ذلك التحق بجامعة فيرجينيا في ولاية فيرجينيا حيث أظهر تفوقا كبيرا في دراسة اللغات والآداب ولكنه اضطر إلى ترك الجامعة بعد ذلك بثمانية أشهر بسبب مشاكل مالية.

التحق بالجيش الأمريكي وقبل هذا تم كتابة ونشر شعره. ساعده أصدقاءه وأعطوه الأموال التي احتاج إليها. استمر في كتابة الشعر والقصص. حوالي عام 1832 م انتقل بو إلى مدينة بالتيمور ثم نشر خمس قصص. وفوق هذا كله تزوج في نفس الوقت من ابنة عمته ولم يكن عمر زوجته يتجاوز أربع عشرة سنة. توفيت زوجته عام 1847 م فقضى معظم حياته يعاقر الخمر وفي الحقيقة كان له إدمان على الكحول حتى مات في أحد شوارع مدينة بالتيمور عام 1849 م.


مقالات إدغار آلان بو

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.