المركز العربي يُؤسس “وحدة الدراسات الإيرانية”

 

أطلق المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات وحدةً مختصة بالدراسات الإيرانية، ستأخذ على عاتقها إنجاز دراسات وبحوث وتحليلات معمقة عن الشأن الإيراني وصلته بالفضاء العربي.

تركّز “وحدة الدراسات الإيرانية” على مهمتين أساسيتين: البحث في العلاقات العربية – الإيرانية، وهي علاقات متنوعة ومعقدة، في مجالات التاريخ والديموغرافيا والفلسفة والاقتصاد والسياسة والعلاقات الدولية والثقافة، والإسهام في سدّ الفجوة المعرفية عن إيران (دولةً ومجتمعًا ومؤسسات) التي تغلب على الأكاديميات ومراكز الأبحاث العربية. وتسعى الوحدة إلى أن تشكّل قاعدةَ بيانات لما يُنشَر عن إيران عالميًّا من تحليلات ومعطيات وبيانات إحصائية، تُتاح للباحثين المتخصصين والمتابعين للموضوعات ذات الصلة بإيران.

ولا تتوقف الوحدة عند هذا الجانب السياساتي، بل إنها تسعى إلى تناول موضوعها عبر حزمة من الأنشطة، منها تنظيم مؤتمر أكاديمي سنوي يجمع الباحثين المختصين في الشأن الإيراني، العرب وغير العرب، فضلًا عن الباحثين الإيرانيين، من داخل إيران وخارجها، ليتناولوا موضوعًا محدَّدًا في كل سنة يكون ذا صلة بأحد أبعاد السياسة الخارجية الإيرانية وعلاقاتها الإقليمية والدولية (وفي صدارة ذلك، صلتها بالعالم العربي)، أو أحد الشؤون الداخلية في إيران، السياسية أو الاجتماعية أو الاقتصادية، أو ما إلى ذلك من موضوعات تدخل في إطار اهتمام المركز العربي والوحدة .

كما تنظّم الوحدة سلسلة من المحاضرات الدورية عن إيران، يلقيها متخصّصون بارزون في الشأن الإيراني.

وستطلق الوحدةُ مشروعًا للترجمة بين اللغتين العربية والفارسية يُقدّم إلى قرّاء العربية عددًا من الكتب البارزة المنشورة بالفارسية، ولا سيما ما يدخل في نطاق العلوم الاجتماعية، مثلما يقدّم إلى قرّاء الفارسية عددًا من الكتب البارزة المنشورة بالعربية.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!