إدوارد سعيد وتفكيك الخطاب الكولونيالي

قراءة في كتابي الاستشراق والثقافة والامبريالية

0

انبنى الفكر الغربي على أساس المركزية و الهيمنة الثقافية، وقد تبلورت هذه المركزية وازدادت رسوخا مع الكوجيتو الديكارتي: «أنا أفكر فأنا موجود» حتى يتم من خلاله إعلان أن الذات الغربية هي مركز الكون و نموذج للحضارة و التقدم أما ما كان خارج نطاقها فهو هامش.

مسوقة بذلك الذات الغربية ـ مشروعها الكولونيالي على أنه هدف إنساني.

 

رابط الدراسة 

الكاتب : صورية مكاحلية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.