التراتبية في الدرس اللساني

 

1ـ يدرس المستوى الصرفي بنية الكلمة وتشكلها من وحدات صرفية (مورفيمات)، ويدرس المنظومة الصرفية في اللغة انطلاقاً من أنها تتالف من وحدات ومقولات وبنىً صرفية تتجسد في وحدات صرفية وما تُنتج من صيغ بعد التحام الوحدات الصرفية الأولية (الجذر) بالسوابق prefix واللواحق suffix والدواخل interfix.

2ـ يدرس مستوى المعجم متن اللغة أي ثروته من الكلمات، من حيث جمعها واشتقاقها وولادتها وتحديد دلالتها. وتعد الكلمة المفردة lexeme وحدة هذا المستوى.

3ـ يدرس مستوى التراكيب (النحو) العلاقات الداخلية بين الوحدات اللغوية، والطرائق التي تتألف بها الجمل من الكلمات بعد أن تكونت الكلمات من الوحدات الصرفية، والوحداتُ الصرفية من الوحدات الصوتية. وتعدّ الجملة أصغر وحدة تركيبية يمكن لها أن تنقل معلومة وتتألف من مسند ومسندٍ إليه.

4ـ يدرس المستوى النحوي التراكيب الأصغر من الجملة والأكبر منها أيضاً.

5ـ يُتَوِّجُ مستوى الدلالة مستويات اللغة فهو يقف على قمتها تراتبياً، ويدرس بنية الدلالة اللسانية المتشكلة في المستويات الأدنى (النحو والمعجم والصرف والصوت).

وتنطلق الدراسة الدلالية من العلاقة اللسانية بدالها ومدلولها في علاقتهما بمرجع العلامة. وللدلالة وحدة صغرى هي الجملة بعد أن اكتسبت بنيتها النحوية مكوناً دلالياً، ووحدةٌ كُبرى هي النص الذي تتسم دلالته بالكلية والتواصلية. ويحدد في الدلالة أيضاً أصغر عنصر دلالي مجرد يقوم بوظيفة التمييز بين الدلالات ويسمى سيميماً sememe.

ويتم تحديد الدلالة من خلال تحليل المكونات الدلالية componential analysis، وهو تحليل يقوم على وصف الوحدة الدلالية انطلاقاً من السمات المعنوية المميزة التي تشترك فيها مع وحدات المستوى اللغوي ذاته. فكلمة رجل في مستوى المعجم تحمل مكوناتٍ دلالية: (حي ـ إنسان ـ بالغ ـ ذكر)، وتشترك في ثلاثٍة منها مع كلمة امرأة (حي ـ إنسان ـ بالغ ـ أنثى)، ومن هذه المكونات الدلالية تتكون دلالة الكلمة الأساسية القابلة للاستدلال.

تشكل الوحدات الدلالية حقولاً دلالية. والحقل الدلالي semantic field مجموعة وحدات ترتبط فيما بينها دلالياً، فهي مجموعة من المفاهيم تنبني على علاقات لسانية مشتركة، ويمكن أن تكوِّنَ بنية فرعية في المنظومة الدلالية، فاللون ـ مثلاً ـ حقل دلالي يجمع الأحمر والأزرق والأصفر والأخضر والأبيض، ومفهوم الهيمنة حقل دلالي يجمع السلطة والنفوذ والسيطرة والسيادة والطغيان والتسلط.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!