السَّيْفُ وَأسْماؤهُ عِنْدَ العَرَبِ

0

 

قالَ ابْنُ دُرَيْدٍ :

( السَّيْفُ مُشْتَقُّ مِنْ قَوْلِهِمْ: “سافَ مالُهُ” أَيْ: هلَكَ ، وَلَمَّا كَانَ السَّيْفُ سَبَباً لِلهَلاكِ

فَقَدْ سُمِّيَ سَيْفاً ).

وَالسَّيْفُ لَهُ مَكانَةٌ مُتَمَيَّزَةٌ مُنْذُ قَدِيْمِ الأزَلِ لَدَى النَّاسِ عامَّةً وَالعَرَبِ خاصَّةً ، فَقَدِ

ارْتَبَطَ السَّيْفُ بالرَّجُلِ العَرَبِيِّ ارْتِباطاً وَثِيْقاً، فكانَ العَرَبُ يَعْتَزُّونَ وَيَفْتَخِرُونَ كُلُّ

الفَخْرِ بِسِيُوفِهِم ، فهِي عِنْدَهُم رَمْزٌ لِلفَخْرِ وَالعِزَّةِ، وَلِذا فَقَدْ تَغَنُّوا بِها وَجَمَّلُوها وَتَفَنَّنُوا

فِي صِناعَتِها فكانُوا يَصْنَعُونَها أحْياناً مِنَ الذَّهَبِ أوِالفِضَّةِ ، وَكانُوا يُزِيِّنُونَ الحَدِيْدَ

مِنْها بالحُلِيِّ ليَزِيْدوا مِنْ قِيْمَتِهِ وَمَكَانتَهِ..

وَامْتِداداً لِمَحَبَّةِ العَرَبِ لِلسَيْفِ فإنَّهُم كانُوا يُسَمُّونَ أبْناءَهُم بأسْمائِهِ .. وَرَغْمَ التَّقَدُّمِ الكَبِيْرِالذِي طَرَأ عَلَى صِناعَةِ الأسْلِحَةِ وَآلاتِ الحَرْبِ فِي العَصْرِ الحَدِيْثِ إلَّا أنَّ العَرَبَ لَمْ يَتَخَلَّوا عَنِ السَّيْفِ حَتَّي الآنَ ، وَلَكِنَّ اسْتِخْدمُهُ أصْبَحَ يَقْتَصِرُ عَلَى الزِّيْنَةِ أوِالمُبارَزاتِ الرِّياضِيَّةِ أوْ فِي الرَّقْصِ فِي الأفْراحِ وَغَيْرِها، وَلا يَسْتَخْدِمُونَهُ فِي القِتالِ كَما كانَ فِي سابِقِ عَهْدِهِم .

وَقَدْ ذكَرَ الكُتَّابُ وَالمُؤرَّخُونَ أنْ نَبِيَّنا الكَرِيْمَ وَسَيِّدَنا مُحَمَّدٍ – صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وصَحْبِهِ وَسَلَّمَ- كانَ عِنْدَهُ عَدَدٌ مِنَ السِّيُوفِ مِنْها:

(البَتَّارُوَالمَعْصُوبُ وَالمُخْذمُ وَالرَّسُوبُ وَالحَتْفُ وَالعَضْبُ وَالمِعْوَرُ..)، وَلَكِنَّ أشْهَرَ

سُيُوفِهِ- عَلَيْهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ- وَأحَبَّها إلَيْهِ هُوَ (ذو الفَقار) وَكانَ لا يُفارِقُهُ أبَداً فِي

كُلِّ مَعارَكِهِ وَغَزَواتِهِ.

وَلِمَكانَةِ السَّيْفِ عِنْدَ العَرَبِ قَدِيْماً كانُوا يُطْلِقُونَ عَلَيْهِ العَدِيْدَ مِنَ الأسْماءِ ، وَكُلُّ اسْمٍ مِنْها لَهُ مَعْنَى مُخْتَلِفٌ عَنِ الآخَرِ، وَيُقالُ أنَّ عَدَدَ أسْماءِ السِّيُوفِ قَدْ بَلَغَ (300) ثلاثَ مائَةِ اسْمٍ عِنْدَ العَرَبِ ، نَذْكُرِ مِنْها :

( إبْرِيْق ، إزَار ، إزَارَة ، إصْلِيْت ، أصْمَعِي ، إِفْرَنْد ، أنِيْث ، بَاتِك ، بَارِقَة ، بَتَّار، بَتُوْك ، جُنْثِيّ ، حَذِيْم ، حُسَام ، خَدِب ، خَشِيْب ، خَلِيْل ، دَدان، دُرِّيّ ، ذَكَر، ذو النُّوْن ، رَهِيْف ، سُرَاط ، سُرَيْجيّ ، شَلْحَاء ، صَارِم ، صُرَاط ، صَفِيْحَة ،صِلّ ، صَلْت ، عِطَاف ، غَدِيْر ، فَارُوق ، فِرَنْد ، فَشْفَاش ، فَيْصَل ، قَاطِع ، قِرْضَاب ، قُرْضُوب ، قُرْطُبَى ، كَهَام ، كَهِيْم ، كَوْكَب، لُجّ ، لِيَاح ، مَاضِي ، مِئْنَاث ، مِئْنَاثَة ، مُجّ ، مُتْنن ، مَخَشُوب ، مُصْفَح ، مُصَفَّح ، مَضْرَب ، مُنْصَلِت ، مُهَنَّد ، نَجْم ، نُوْن ، هَبَّار ، هَذَّاء ، هِنْدِي ، وِشَاح ، وِشَاحَة ، وِقَام ..) وَغَيْرها ..

وهذه  بَعْضُ معاني أسْماءِ السُّيْوفِ عِنْدَ العَرَبِ :

* الحُسَام = وَهُوَالسَّيْفُ الحادُّ القاطِعُ الذِي يَحْسِمُ المَعْرَكَةَ .. قالَ ابْن دُرَيْدٍ: “سُمِّي الحُسَامُ حُسَاماً لِأَنَّهُ يَحْسِم الدِّمَ ، أَيْ: يَسْبِقُه فَكَأَنَّهُ قَدْ كَواهُ”.

* المَاضِي وَالعَضْبُ = وَهُوَالسَّيْفُ الحادُّ القاطِعُ .

* الجُرَازُ = وَهُوَالسَّيْفُ الماضِي النَّافِذُ.

* الْأَصْمَعِيُّ = وَهُوَالسَّيْفُ الباتِرُالقاطِعُ .

* اللَّهْذامُ = وَهُوَالسَّيْفُ الحادُّ الباتِرُ.

* قُرْضُوبُ وقِرْضابُ وباتِكُ وبَتُوك = وَهُوَ سَيْفٌ قطَّاعٌ ، وَمِنْ أَسْمَائِهِ “الضَّرِيْبَةُ”


وَخَشِيْتُ وقْعَ ضَرِيْبَةٍ ****  قَدْ جُرِّبتْ كُلَّ التَّجارِبْ


* المُذَرَّب = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يُنْقَعُ فِي السُّمِّ ثُمَّ يُشْحَذُ ، لِكَي تَكُونَ ضَرْبَتُهُ قاتِلَةُ لا مَحالَةَ.

* الصِّمْصامُ وَالصَّارِمُ = وَهُوَالسَّيْفُ الَّذِي لَا يَنْثَني

* الذَكَرُ = وَهُوَالسَّيْفُ المَصْنُوعُ مِنَ الصُّلْبِ .

* البَارِقَةُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي لَهُ بَرِيْقٌ لامِعٌ يُمَيِّزُهُ عَنْ غَيْرِهِ مِنَ السِّيُوفِ .

* الصَفِيْحَةُ = وَهُوَ السَّيْفُ العَرِيْضُ .

* الرَّسُوبُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يَغُورُ فِي الضَّرْبَةِ ، أيْ: تَصلُ ضَرْبَتُهُ لأماكِنَ بَعِيْدَةٍ داخلِ جِسْمِ الإنْسانِ .

* القِرْضَابُ = وَهُوَ أحَدُ أقْوَى أنْواعِ السُّيْوفِ ، فَهُو السَّيْفُ الذِي يَقْطَعُ العِظامَ .

* الدُّوانُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي لا يَقَطَعُ ، أوْ الضَّعِيْفُ النَّصْلِ .

* الإصْلِيْتُ = وَهُوَالسَّيْفُ الثَّقِيْلُ المُجَرَّدُ مِنَ الغِمْدِ ،

* الزَّالِقُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يَسْهُلُ عَلَى حامِلِهِ إخْراجُهُ مِنْ غِمْدِهِ .

* المِشْمَلُ = وَهُوَ سَّيْفٌ صَغِيْرُالحَجْمِ يَشْتَمِلُ عَلَيْهِ الرَّجُلُ بِثَوْبِهِ ، أي: يَسْتَطِيْعُ الرَّجُلُ إخْفاءَهُ بَيْنَ ثِيابِهِ.

* المِغْوَل = وَهُوَ كالمِشْمَل إِلَّا أَنَّهُ أطْوَلُ مِنْهُ وَأدَقُّ .

* المُفْقِرُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يَكُونُ فِي مَتْنِهِ حُزوزٌ، أيْ: لا يَكُونُ حَدُّهُ مُسْتَوِياً .

* الضَّلْعُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي بِهِ عِوَجٌ فِي نَصْلِهِ .

* السَّاذجُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي لا نَقْشَ عَلَى نَصْلِهِ.

* المِدْجَلُ = وَهُوَالسَّيْفُ المَطْلِيُّ بالذَّهَبِ .

* القَشِيْبُ = وَهُوَالسَّيْفُ القَرِيْبُ العَهْدِ الحَدِيْثُ الجِلاءِ .

* الأرْقَبُ = وَهُوَالسَّيْفُ الغَلِيْظُ المَتْنِ .

* مَهْد = وَهُوَالسَّيْفُ الرَّقِيْقُ .

* بلارْكُ = وَهُوَ مِنْ سُيُوفِ الهِنْدِ النَّفِيْسَةِ .

* المُهَنِّدُ = وَهُوَالسَّيْفُ المَشْحوذُ ، وَهُوسَيْفٌ مَنْسُوبٌ إِلَى حَدِيْدِ بِلاَد الهِنْدِ .

* اليَمانِيّ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي صُنِعَ فِي اليَمَنِ .

* الدَّائِرُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يُسْتُخْدِمُ فِي القِتالِ مُنْذُ زَمَنٍ بَعِيْدٍ فأصْبَحَ قَدِيْمَ عَهْدٍ بالمَعارِكِ .

* المعْمَدُ = وَهُوَالسَّيْفُ الذِي يُسْتَخْدَمُ فِي قَطْعِ الأشْجارِ وَغَيْرِها.


فتحي السيد / مجموعة  ” لُغَتُنا عَرَبِيَّة ٌ… ثَقَافَتُنا إسْلامِيَّة ٌ” .

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.