أدب وفنون

هايكو بعنوان “البُحيرة”

….
أشجار الصنوبر تخاتل الضوء
ظلال تتراقص كالأشباح..
يسكن الخوف جحور الليل..

يعكس الماء لون جلدي..
لا شيء كالضوء يعلن الحقيقة..
الأشجار تقف صامدة أمام العاصفة..

….

كالريح تنثر عبقي..
حبات مطري هذا المساء..
تدون صنوبرة ميلادي الجديد..

….

تنهمر السيول من القمم..
تجرد الأرض من زرعها..
يكشف الصبح عبث الليل..

…..
كالأشجار تراقص ظلها..
قصائدي..
ينحني الليل جاثيا…

…..
نورس يشكو عطشا ..
تهرق السماء نبيذها..
تمتلئ البحيرة..
تثمل البجعات…

….
_ شعاع دافئ يحضن بساط الأرض..
عصفوران سعيدان في العش..
بيضة تفقس بعيدا..
…..
يحل الشتاء مرتين..
أوراق النعناع تفقد لونها..
ينتعل الحلزون كرات الثلج…
….

 

سعدية بلكارح

سعدية بلكارح: شاعرة ورِوائية مغربية، أستاذة اللغة العربية، صدرت لها مجموعة من الأعمال الأدبية؛ رواية "الجرعة الأخيرة" 2018، ديوان "حبات مطر" 2015. مجاميع قصصية "جنان القناديل"، "سرابيل من الضي" 2012. كما ساهمت في الإصدارات المشتركة التالية: "حصاد غاليري" 2014، "شعر الهايكو" 2015، "أنطولوجيا غاليري القصة القصيرة جدا" 2014، ديوان "على ضفاف الصالون" 2018. ولها تحت الطبع رواية "رقصة الأناكوندا". حصلَت على عدد من الجوائز أهمها "الدرع الذهبي للقصة القصيرة جدا" 2012؛ ممنوح من طرف النادي الأدبي في الرياض، إضافة إلى عدة شواهد تقديرية محلية وعربية.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى