أخبار ومتابعات

أهداف استراتيجية جديدة لقطاع العلوم الطبية والصحية بجامعة قطر

كشفت الدكتورة أسماء آل ثاني نائب رئيس جامعة قطر للعلوم الصحية والطبية عن الأهداف الاستراتيجية الجديدة لقطاع العلوم الطبية والصحية بالجامعة، وأهم الإنجازات التي حققها خلال العام الماضي، والجهود المستمرة للتطوير بما يخدم القطاع الطبي داخل الدولة.


وأوضحت خلال اللقاء السنوي الترحيبي الأول لأعضاء هيئة التدريس والموظفين أن الأهداف الاستراتيجية لقطاع العلوم الصحية والطبية بالجامعة تركز على جودة تعليم المهن الصحية، والتكامل بين التعليم والبحوث، والحرم الجامعي، ومستشفى الجامعة، والهوية البصرية لقطاع العلوم الصحية والطبية.


وأكدت ثقتها بأن منتسبي القطاع من أعضاء هيئة تدريسية وإدارية سيبذلون ما بوسعهم لدعم القطاع لتحقيق هذه الأهداف.. مشيدة في الوقت ذاته بجهود المنتسبين لهذا القطاع الذين حققوا إنجازات بارزة كالترقيات الأكاديمية والتميز البحثي لاسيما أولئك الذين تم تصنيفهم كأفضل 2 بالمئة من الباحثين على مستوى العالم وفقًا لتصنيف ستانفورد”.


كما رحبت بالأعضاء الجدد وأثنت على اختيارهم الانضمام الى العمل مع القطاع تحت شعار “لنتعلم ونعمل معًا من أجل صحة أفضل”.. مؤكدة السعي ليكون القطاع الصحي والطبي بالجامعة مصدر الحماس والمثابرة في حياة الطلبة كمتخصصين جدد في الرعاية الصحية ومساعدتهم في تحديد أهدافهم وارشادهم نحو الفرص.


كما تم القاء الضوء على بعض الإنجازات الرئيسية للعام الأكاديمي الماضي منها، إنشاء اللجنة التوجيهية الأكاديمية السريرية المشتركة التي تنسق بين قطاع العلوم الصحية والطبية والشركاء في قطاع الرعاية الصحية في قطر، واستكمال العمل على الهيكل الوظيفي لقطاع العلوم الصحية والطبية، وتدشين كلية التمريض، وغيرها.


يذكر أن قطاع العلوم الصحية والطبية يعد واحدا من أكبر التجمعات الصحية الأكاديمية في المنطقة، ويضم خمس كليات تحت مظلة واحدة تتمثل في العلوم الصحية، والصيدلة، والطب، وطب الأسنان والتمريض.


الدوحة ـ قنا

بالعربية

بالعربية: منصة عربية غير حكومية؛ مُتخصصة في الدراسات والأبحاث الأكاديمية في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى