الناقد المغربي “محمد الداهي” يُتوج بجائزة “كتارا” في دورتها السابعة 2021

توج المغرب في شخص الناقد محمد الداهي، بجائزة كتارا في دورتها السابعة. والدكتور محمد الداهي، حاصل على جائزة المغرب للكتاب سنة 2006 في صنف الدراسات الأدبية والفنية.

0

 

توج الناقد المغربي، الدكتور محمد الداهي، بجائزة كتارا للرواية العربية في دورتها السابعة، حيث فاز في فئة الدراسات التي تعنى بالبحث والنقد الروائي عن دراسته “سلطة التلفظ في الخطاب الروائي العربي المعاصر”.

إلى جانب أربعة نقاد آخرين هم: د. يحيى بن الوليد من المغرب عن دراسته “مرايا التمدين والتهجين في الرواية العربية الجديدة (المغرب… مِثالا)”، د. أحمد عادل القضابي، من مصر عن دراسته “الإنابة السردية: دراسة تأسيسية”، و د. رضا جوادي، من تونس عن دراسته “المعمار التشكيلي في المنجز الروائي العربي السد والشحاذ نموذجا”.

وممدوح فراج النابي، من مصر عن دراسته “ضد الرواية: جغرافيا النصوص الأدبية”، وتبلغ قيمة كل جائزة 15 ألف دولار، كما تتولى لجنة الجائزة طبع الدراسات ونشرها وتسويقها.


وفاز في فئة الروايات العربية المنشورة كل من: الحبيب السالمي من تونس عن روايته “الاشتياق إلى الجارة”، وأحمد القرملاوي من مصر عن روايته “ورثة آل الشيخ”، وفجر يعقوب من فلسطين عن روايته “ساعات الكسل – يوميات اللجوء”، وأيمن رجب طاهر من مصر عن روايته “الهجانة”، ونادر منهل حاج عمر من فلسطين عن روايته “مدن الضجر”، وتبلغ قيمة كل جائزة 60 ألف دولار أمريكي، إضافة إلى ترجمة الروايات الفائزة إلى اللغة الإنجليزية.


وفي فئة الروايات غير المنشورة فاز كل من: اعتدال نجيب الشوفي من سوريا عن روايتها “هذيان الأمكنة”، وغِيد آل غَرَب من العراق عن روايتها “سَكْرَة: مَزَامير الدَّم “، ويونس أوعلي من المغرب عن روايته “أحلاّس، ذاكرة أليمة المدى”، ومحمد عبدالله الهادي من مصر عن روايته “البلاد قش ملتهب”، و وليد بن أحمد من تونس عن روايته “القِرداش”، وتبلغ قيمة كل جائزة 30 ألف دولار، وستتم طباعة الأعمال الفائزة وترجمتها إلى اللغة الإنجليزية.


أما في فئة رواية الفتيان ففاز كل من: الهنوف محمد الوحيمد من السعودية عن روايتها “أرض يوشار”، وفيصل محمد عبد الله الأنصاري من قطر عن روايته “عندما يعود الغيلان”، و    د. عمر صوفى محمد من مصر عن روايته “حكاية طائر وحيد”، ومجدي يونس من مصر عن روايته “الهاربون والمجتمع الأخضر”، ومنيرة الدّرعاوي من تونس عن روايتها “روزاليا لبؤة الجبال”، وتبلغ قيمة كل جائزة 10 آلاف دولار، حيث ستتم طباعتها ونشرها.

وعن فئة الرواية القطرية المنشورة فازت شمة شاهين الكواري عن روايتها “في ذاكرتي مكان”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.