المرأة التي نحتاج .. لا التي نريد !!

0

 

مجتمعاتُنا لكيْ تنهض؛ بحاجة إلى امرأة قوية وحُرة، امرأةٍ بإمكانِها أن تملِك زمام العلم والمعرفة، وتنطلق فيهما بعيــدا، لتُخرِّج أجيالاً تستحق أن تحمل معاول بناء نهضة حقيقية وشاملة.

لقد دمَّــر الرجال أوروبا مرتَّيْن، مرةً في الحرب العالمية الأولى، ومرة في الحرب العالمية الثانية. وكانت المرأة الأوروبية هي من يُعيدُ بناءَ أوروبا في كلِّ مرة.

المجتمعاتُ لا تبنيها امرأةٌ فارغة، فِكرُها، فكرُ جارية. تقضي سنة كاملة تتحدث عن جَهازها وتساوم في مَهرها والجواهر التي ستُهدى إليها وفخامة حفل زفافها.

المجتمعات؛ تبنيها المرأة المتعلمة، المثقفة، الواعية، الحرة، والقوية .
فكوني أنتِ هذه المرأة

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.