رواية “1984” – جُورج أورْويل – PDF

0

 

ترزح تلك المقاطعة تحت نير نظام سياسي يدعو نفسه ،زورًا، بالاشتراكية الإنجليزية (حسب “نيوسبيك” اللغة الجديدة التي ابتكرتها الحكومة)، وتملك زمامه نخبة أعضاء الحزب الداخلي الذين يلاحقون الفردية والتفكير الحر بوصفها جرائم فكر.


تقع أحداث 1984 في أوشينيا، إحدى الدول الثلاث العظمى التي اقتسمت العالم بعد حرب عالمية طاحنة. ويدور معظم الحبكة في لندن، عاصمة مقاطعة إيرستريب الذي كانت تسمى إنجلترا أو بريطانيا.

ترزح تلك المقاطعة تحت نير نظام سياسي يدعو نفسه ،زورًا، بالاشتراكية الإنجليزية (حسب “نيوسبيك” اللغة الجديدة التي ابتكرتها الحكومة)، وتملك زمامه نخبة أعضاء الحزب الداخلي الذين يلاحقون الفردية والتفكير الحر بوصفها جرائم فكر.

وتغص المدينة بملصقات لرئيس الحزب مكتوب عليها “الأخ الأكبر يراقبك”، في حين تراقب شاشات العرض الحياة العامة والخاصة للسكان. وينقسم الشعب في أوشينيا إلى ثلاث طبقات:

(1) الطبقة العليا، أو الحزب الداخلي، وهي الأقلية الحاكمة، وتشغل 2% من السكان.

(2) الطبقة الوسطى، أو الحزب الخارجي، وتشغل 13% من السكان.

(3) الطبقة الدنيا، أو البروليتاريا، وتشغل 85% من السكان، وهي الطبقة الأمية الكادحة.

يحكم الحزب الحاكم قبضته على الجمهور عن طريق أربع وزارات:

وزارة السلام، وتعني بأمور الحرب والدفاع.

وزارة الوفرة، وتعني بالشؤون الاقتصادية (تقليص الحصص الغذائية).

وزارة الحب، وتعني بحفظ القانون والنظام (التعذيب وغسيل الأدمغة).

وزارة الحقيقة، وتعني بالأخبار والترفيه والتعليم والفن (الدعاية).


الرواية ذات حبكة مثينة وخيال واسع وهي من أنجح الأعمال الأدبية في العالم.


رابط الرواية

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.