تركيا تبدأ «الإنتاج الكمي» لأجهزة التنفس الصناعي

0

 

أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، أن بلاده بدأت بالإنتاج الكمي لأجهزة التنفس الصناعي بالاعتماد على إمكاناتها المحلية والوطنية، في إطار مواجهة جائحة فيروس كورونا.

وقال قوجة في تغريدة على تويتر، الإثنين: “مشروعنا في تصنيع أجهزة التنفس – الذي حددناه قبل وصول المرض إلى داخل حدودنا – دخل خط الانتاج الكمي، بالاعتماد على إمكاناتنا المحلية والوطنية”.

وفي وقت سابق الإثنين، تسلمت وزارة الصحة 100 جهاز تنفس صناعي، تولت 4 شركات تركية تطويرها تحت إشراف وزارة الصناعة والتكنولوجيا.

بدوره أعلن وزير الدفاع التركي نجاح بلاده في إنتاج جهاز تنفس اصطناعي بقدرات محلية وطنية بالكامل.
وأشار أن الوزارة حسنت من قدراتها، وحققت خطوات هامة في إنتاج المواد الطبية الوقائية.

وقال بهذا الخصوص: “يتواصل إنتاج الكمامات والألبسة الواقية والمعقمات، ويوميًا نرفع من قدرتنا الإنتاجية”.
وأضاف: “كما أننا أنتجنا أيضًا أجهزة تنفس اصطناعية اسمها صحرا، تصميمها وإنتاجها محلي ووطني بشكل كامل”.

ولفت إلى أن تكلفة صناعة أجهزة “صحرا” أقل من نظيراتها العالمية، مبينًا أنهم يخططون لبدء خط إنتاج الجهاز في أقرب وقت.

وأفاد الوزير أن المؤسسة المنتجة تهدف إلى إنتاج 500 جهاز أسبوعيا.

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.