تصفح التصنيف

الدليل المنهجي للكتابة باللغة العربية

 

أطلقتْ مُنظمة المجتمع العلمي العربي سلسلةَ “الدليل المنهجي للكتابة العلمية باللغة العربية”، وعياً مِنها بأهمية وضرورةِ تمكينِ القارئ والكاتب العربي، سواءً المتخصص أو غيرِ المتخصص مِن البديهيات الأساسية في منهجية الكتابة العلمية باللغة العربية، خصوصا؛ وأن الواقع العلمي والمعرفي والفكري في العالَم العربي بشكل عام، يَمرّ في ظروف صعبة جدا، وتتخبَّطُه أزماتٌ مُتناوِبة ومُتراكِبة، وأهمّها تدني وتراجع مستوى التعليم والتعليم العالي، مما أدى وبشكل عام، إلى تدني جودة ومستوى ما يُقدَّم عربيا من أبحاث ودراسات في الحقول المعرفية المختلفة، بل وتعدى هذا التدني وهذا الضّعف إلى الوسيلة التي يتم التعبير بها عن هذه الأبحاث وهذه الدراسات، وهي التعبيرُ والكتابة.

وانطلاقا من تجربة منظمة المجتمع العلمي العربي، وبناءً على تقاريرِ وملاحظاتِ قِسم المراجعة والتدقيق اللغوي، فإن السَّوادَ الأعظمَ من المقالات والتقارير والبحوث والرسائل العِلمية التي تَــــرِدُ على بريد المنظمة، والتي يتم إحالتُها مباشرة على هذا القسم (قسم المراجعة والتدقيق اللغوي)، تَعرِفُ (في معظمِها) ضُعفا وتدنيّا مُتفاوتا في الصياغة والتحرير، نتيجة اختلالٍ واضطرابٍ في الميزان الإملائي والنحوي واللغوي لدى كثير من الكُتَّاب والمحرّرين، مما يُضعف من قيمة هذه البحوث وهذه المقالات ويتسبب في تدني قيمتِها العلمية، ناهيك عن الكمِّ الهائل مِن الألفاظ والمصطلحات الدخيلة التي أصبحتْ تتكلَّسُ وتَـتَكدَّسُ في الكتابات العربية عامة، وفي الصحافة المكتوبة على وَجْهِ الخصوص، مُشَكِّلة قاعدةً مُصطلحية كبيرةً جدا، تُهدد مُعجماً كبيرا مِن المفاهيم والألفاظ والمصطلحات العربية الفصيحة، وتَحُلُّ محلّهُ بِشكل سريع بَلْ وَمخيف للغاية.


  • معطيات فنية حول الكتاب:

52 صفحة.

الحجم؛ 8.5*11.

النشر؛ 2016.

الإصدار :في جزئين / 1 و 2

جهة النشر؛ منظمة المجتمع العلمي العربي. / قـطــر

نوع النشر؛ إلكتروني.

المؤلِّـف؛ الحسين بشـوظ.

 

صِياغةُ العُنوان وِِفْقَ الشّروطِ والضّوابطِ المَنهجيّة

يَعتقدُ بعض الكُتَّاب أن العنوانَ غيرُ ذي جدوى، وأنه مجردُ مَلمحٍ للمقال، ولا يستحق اهتماما مُفرِطا أو عناية خاصة. ويرى البعض الآخر؛ أن الاهتمام الحقيقي يجب أن يَنصبَّ على النص أو المقال ذاتِه لا على جُزئية العنوان. فالعنوانُ…
اقرأ أكثر...

مُشكلُ الجُمَلِ الطويلة وطُرق تَجَنُّبِها

مِن المعلوم عند الكُتَّاب الأكاديميين والمتخصصين؛ أن الطولَ في الجُملِ مَذمومٌ في البحوث والمقالات والنصوص بشكل عام، وأن كثرةَ الجُمل الطويل والمُفرطة في الطول؛ مُؤشرٌ على ضُعف المقال، في حين تُعتبر الجُملُ القصيرة أو الوَمْضَة،…
اقرأ أكثر...

مُشكلُ الخَلطِ بين الحروفِ في اللّغةِ العربية

وأنتَ تُطالِع مقالاً في صحيفة، أو بحثاً في مجلةٍ؛ مكتوباً باللغة العربية، لابد أن تُصادفَ الكثيرَ والكثيرَ مِن الكلمات المكتوبة بشكلٍ خاطئ، والتي تُفيدُ معانٍ أخرى بعيدةٍ كلَّ البُعدِ عن مَقصَدِيّة الكاتب.هذه الكلمات ليست…
اقرأ أكثر...

الكتابة مِن الهِواية إلى الاحتراف

أنا أتذكَّرُ جيداً اليوم الذي قررتُ فيه أن أكون كاتباً، حيث كَتبتُ في دفترِ يومياتي «اليوم قررتُ أن آخذ الكتابة على مَحمل الجِدّ، وأن أستمرَّ دُون توقف، وأن أتعلَّمَ كلَّ ما يُمكن تَعَلُّمُه لأصبح كاتباً ناجحاً».هذه العبارة…
اقرأ أكثر...

لِكَيْ تَكونَ كاتباً ناجحاً

إذا كنت تَطمح إلى أن تكون كاتباً حقيقياً، مُحترفاً وناجحاً؛ فهذا المقالُ مُعدٌّ لكَ خِصِّيصاكلُّ من يمارسُ عملية الكتابة، إلاَّ ويَطمح لأن يكون كاتبا ناجحا، محترفا ومتميزا، بِغَضِّ النظر عن التخصص الذي يكتُبُ…
اقرأ أكثر...

صعوبة التّعبير عن الأفكار باللغة العربية

قد تكونُ صعوبةُ التعبيرِ عن الأفكار باللغة العربية؛ مسألةً مقبولةً عند غيرِ العرب أو الناطقين بغير العربية، الذين يُحاولون تعلُّمَ اللغة العربية نُطقاً أو كتابةً، ولكنها تعتبرُ حالة مؤسفة ومُقلقَة للغاية عندما يتعلق الأمر بِعجز…
اقرأ أكثر...
error: يستحسن طباعة المقال !!