كرامة المعلم !

احتفل العالم يوم 5 أكتوبر/تشرين الأول باليوم العالمي للمدرس، تنويها بالأدوار التي يضطلع بها في المجتمع، وتنبيها إلى مختلف الإكراهات التي تعترضه في أداء دوره الحيوي في الحياة الاجتماعية.لكن الاحتفال بمثل هذه المناسبات حين لا…
اقرأ أكثر...

شيوخ بلا مريدين

لا تعاني الثقافة العربية المعاصرة فقط سلسلة من الانقطاعات مع ما تحقق منها في الزمن، ولكنها أيضا تعاني من الجحود والتنكر لما أنجز في أي حقبة من الحقب. إن غياب الاستمرار والوصل بين مكونات الثقافة العربية وهي تتطور في الزمن تكرس بصورة…
اقرأ أكثر...

تداعيات التطبيع

لم أهتم كثيرا بتطبيع الإمارات علاقاتها مع إسرائيل، ولا بما أثاره ذلك من ردود أفعال لدى بعض المحللين والمثقفين. إني أرى أن التطبيع، وهو يتخذ صورا وأشكالا لا حصر لها ابتدأ مباشرة بعد حرب أكتوبر 1973. فبها انتهى التضامن العربي الذي كان…
اقرأ أكثر...

التقاعد الجامعي

ما كنت أحسب أن مكالمة هاتفية عادية، مع الصديق الباحث المتميز إدريس جنداري، امتد فيها الحديث، الذي جاء في سياقه بأني تقاعدت، أن تثير لديه ما سماه «كلمة حق» نشرها في صفحته على الفيسبوك، وكانت مدار ردود أفعال كثيرة من طلبة قدامى ومحدثين،…
اقرأ أكثر...

كورونا: أي دخول مدرسي ؟

لن يسألك أحد الآن عن الدخول الثقافي، ولا حتى عن الدخول السياسي. فكورونا أعفت الجميع من التساؤل عنهما. فالعمل الثقافي متواصل، نسبيا، من خلال الوسائط المتفاعلة، والناشرون يعملون بدون أفق لما يمكن أن ينتظرهم، وهم يعولون كثيرا على…
اقرأ أكثر...

محمد وقيدي: فقيد الإبستيمولوجيا!

لا يمكننا نعت وفاة محمد وقيدي إلا بفقدان الأبستيمولوجيا لأحد أهم أعمدتها في الوطن العربي. وبهذا الفقدان يحق لنا القول بأن الفكر العربي المعاصر يتوجه نحو المجهول بلا بوصلة توجيه، أو أداة تحكم. قد يعترض أحدهم بالقول: ومتى كانت…
اقرأ أكثر...

الشاعر والأمير

عندما أتأمل واقع الأحزاب في الوطن العربي، وواقع الإبداع والدراسة في الإنسانيات والعلوم المختلفة أتساءل دائما ما الذي يجعلنا غير قادرين على تشكيل مجتمع سياسي منسجم، وبناء مجتمع ثقافي وعلمي ملائم؟ وعندما أرى الصراعات على السلطة، داخل…
اقرأ أكثر...

الفقيه والمثقف

إذا كان الفقيه، كما يدعى في المغرب، أو الشيخ كما يسمى في كثير من الدول العربية يمثل الثقافة العربية القديمة، والدينية منها على وجه الخصوص، كان المثقف، وهو مصطلح جديد يحيل على من تلقى ثقافة غربية، وتشبع بها، وهو يعمل على نشرها، من خلال…
اقرأ أكثر...

إبراهيم الخطيب: المدرسة المغربية

مَن مِن النقاد العرب المعاصرين الذين اهتموا بنقد الرواية، لا يستشهد بأحد أعلام الشكلانيين الروس؟ ومن منهم أيضا لا يعتمد على بروب في تحليل السرد الشعبي وغيره؟ ومن منهم، أيضا وأيضا، لم يتعامل مع رولان بارث؟ ومن منهم لم ينطل عليه سحر…
اقرأ أكثر...

بطاقة الفنان الشعبي

كان يُبكي أبناء الشعب من الضحك، ولما توفي جعلهم يذرفون عليه دموع الحزن.. إنه الفنان الشعبي المعروف بـ«لكريمي». يستمد لقبه هذا من قبيلة «الكريمات» بالشياظمة (إقليم الصويرة) واسمه الحقيقي محمد بلحجام. فاجأه الموت (وهو في التاسعة…
اقرأ أكثر...

كورونا والإبداع الشعبي

حفزت جائحة كورونا على الكلام، وجعلت كل الناس لا يتحدثون إلا عنها. صارت قطب المجالس ومحور إنتاج الخطابات المتعددة والمتضاربة والمختلفة. لم يتح هذا في العصر الحديث إلا للقليل من الأحداث الكبرى التي هزت البشرية. لكن الجائحة كانت أكبر…
اقرأ أكثر...

لماذا الدراسات الأدبية الرقمية؟

كثيرا ما يُطرح عليّ، سواء في حوارات أو لقاءات، سؤال حول «النقد الرقمي»؟ سؤال تقليدي لأنه ينقل صورة النقد الأدبي، كما فهمناه ومارسناه، من مجال إبداعي تكرس في نطاق الكتابة والطباعة إلى مجال آخر، بدأ يتولد مع المرحلة الرقمية. تكمن…
اقرأ أكثر...

التعليم الرقمي في زمن كورونا

فرض فيروس كورونا على العرب الانتباه إلى أهمية الوسيط الجديد، وضرورته في الاتصال والتواصل، باستخدام ما يوفره من إمكانات جديدة لم تكن متاحة سابقا. صار الحديث عن «التعليم عن بعد»، وإقامة الندوات، ومناقشة الرسائل والأطاريح الجامعية…
اقرأ أكثر...

الاستكتاب والتأليف الجماعي

تلجأ بعض المؤسسات الثقافية، وبعض المجلات العربية إلى استكتاب مجموعة من الباحثين والدارسين للمساهمة في الكتابة في موضوع محدد، وفي آجال معينة، وبمعايير خاصة قصد طبع المواد المجموعة في كتاب، أو في عدد خاص من المجلة. في المقابل نجد نوعا…
اقرأ أكثر...

الثنائي قشبل وزروال

تمثل الثقافة الشعبية في جانبها الإبداعي الشعري والغنائي، أهم مقومات الرأسمال الرمزي الوطني، الذي تتميز به الأمم والشعوب عن بعضها بعضا. فبه تختلف وبه تعرف، على خلاف ما تقدمه الثقافة العالمة التي نجدها تتأسس، إلى جانب بعدها الوطني،…
اقرأ أكثر...