طرائف العرب ونوادرهم

وذكروا أن نعيمان مرّ ذات يوم بمخرمة بن نوفل

وذكروا أن نعيمان مرّ ذات يوم بمخرمة بن نوفل
الزهري الضرير في المسجد ،


فقال له مخرمة : خذ بيدي حتى أبول .
فأخذ بيده حتى إذا كان في أقصى المسجد قال له : اجلس .
فجلس يبول .
فصاح به الناس : يا أبا المسور إنك في المسجد !


قال : ومن قادني ؟
قالوا : نعيمان .
قال : والله لأضربنه بعصاي هذه إن وجدته .
فأتاه نعيمان وقال له : يا أبا المسور هل لك في نعيمان ؟


قال : نعم .

قال : فأخذ بيده حتى أوقفه على عثمان_بن_عفان وهو خليفة
وتنحّى عنه ، فعلاه بعصاته ضرباً .
فصاح به الناس : ضربت أمير المؤمنين !


قال : ومن قادني ؟
قالوا : نعيمان .
قال : لا جرم لا تعرّضت له أبداً .


المحاسن والمساوئ – لإبراهيم البيهقي

بالعربيّة

بالعربية: موقع عربي غير حكومي؛ مُتخصص في اللّغة العربية وعلومِها ومباحثِها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لمشاهدة المحتوى يرجى تعطيل كابح الإعلانات