4 – المنهج الاجتماعي

- خلاصات مركزَّة -

0

 

يمكن أن نقسم المنهج الاجتماعي بالمراحل التالية :

* المرحلة الأولى:

تبدأ بكتاب مدام دوستايل : ” الأدب وعلاقته بالمؤسسات الإجتماعية ” – 1800 – .

* المرحلة الثانية:

هي مرحلة الواقعية الاشتراكية والتي انطلقت من المادية التاريخية الجدلية ومفهوم الالتزام التي تمكنت من أن تبني لنفسها أدوات منهجية خاصة على يد لوكاتش .

* المرحلة الثالثة:

مرحلة علم اجتماع الأدب والتي تتفرع إلى ثلاث اتجاهات :

أ – السوسيولوجيا الوضعية .

ب – اتجاه تحليل النصوص .

ج – خصوصية الإبداع الداخلية › منهج علم الإجتماع الأدبي.

لقد ظهرت مقولات فلسفية في علم الإجتماع على يد أوغست كونت – 1798 / 1857 – وهو المسمى عنده بقانون الحالات الثلاث : › اللاهوتية / الميتافيزيقية / العلمية ‹ .

وقد تطور هذا المنظور الفلسفي إلى أن وجد فيه النقاد الاجتماعيون ضالتهم , ومنهم لوكاتش الذي بلور الواقعية الاشتراكية كمذهب في الأدب والفن في كتابه : ” التاريخ والوعي الطبقي ” حين تحدث عن البطل المأزقي .

وستظهر نظريات أكثر علمية وأقل ايديولوجية خاصة مع “أرنست فيشر” و “لوتمان” وهو رائد البنيوية الاجتماعية .

أما النقاد العرب , فبسبب سيطرة الأنظمة الاشتراكية على أغلب البلدان العربية ذات الإنتاج الأدبي الغزير , فقد كان اعتناق هذا المذهب ضرورة قد تؤدي بالمخالف لها إلى الاعتقال السياسي , ومن هؤلاء سلامة موسى ” الأدب والشعب ” – 1956 – , محمد مندور ” الأدب ومذاهبه ” – 1955 – ومحمود أمين العالم ” في الثقافة المصرية ” – 1955 – .

ما يعاب على هذا المنهج أنه منهجُ مضمون, مضمون إيديولوجي – يساري بالذات – وحين تلقفه المثقفون الماركسيون جعلوه سيفا مسلطا على الأدباء والنقاد , واعتبروا كل خارج عن نهجه سارقا عدوا للشعب؛ وفي أحسن الأحوال بورجوازيا صغيرا يتسلق الطبقات ويسحقها تحت قدميه.

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.