أين وصلنا في سباق الوصول إلى علاج COVID-19 ؟

 

كَثُر الحديث في الساعات القليلة الماضية عن علاجات ما زالت في طور الدراسة لكورونا، ولكن النتائج الأولية تشير لفعاليتها، سنتطرق لبعض هذه الأدوية في هذا المقال:

  • 1- الدواء Favipiravir:

لقد تم الإعلان يوم أمس 17 مارس 2020 عن الانتهاء من دراسة سريرية لدواء Favipiravir والذي أبدى كفاءة جيدة لعلاج مرض COVID-19 الذي يسببه فايروس كورونا المستجد.
ولقد تم تصنيع هذا الدواء عام 2014 كعلاج للإنفلونزا في اليابان، وذكر (Zhang Xinmin) مدير المركز الوطني الصيني لتطوير التكنولوجيا الحيوية التابع لوزارة الصحة الصينية في مؤتمر صحفي منعقد للإعلان عن الدراسة بأنه لا يوجد أعراض جانبية تذكر لهذا الدواء.

وفي الدراسة التي أجريت على 80 مصاب، تم وصف هذا الدواء ل35 مصاب، وتبين أن الأشخاص الذين تناولوا هذا الدواء قد تعافوا بشكل أسرع ممن لم يتناولوه وكانت نتائج فحوصاتهم سلبية بوقت أقصر.

ويقول Zhang بأنه تمت التوصية بهذا العلاج للفرق الطبية في الصين وضرورة إدراجه ضمن الخطة العلاجية في أقرب وقت. ومما يبعث الأمل أنه قد تم إعطاء الموافقة لأحدى الشركات الصينية لإنتاج هذا الدواء بكميات كبيرة للتأكد من توفره للجميع بشكل مناسب.
والجدير بالذكر أن هذا الدواء أثبت جدارته سابقًا لعلاج مرض Ebola في المختبرات بشكل فعال.

  • 2. دوائي ال Chloroquine وال Remdesivir:

انتشر في اليومين الماضيين الأخبار عن دواء الملاريا Chloroquine كعلاج للكورونا، فقد تم استخدام هذا الدواء في تجارب عديدة في في الصين وقد أبدى نتائج جيدة الى حد ما، وقد تم التوصية في استخدامه كعلاج في الصين، ومن المعروف سابقًا أن هذا الدواء يعمل على منع دخول الفايروس لخلايا جسم الإنسان من خلال استهدافه للمستقبل الذي يستغله الفايروس للدخول للخلية، وتغيير في درجة حموضة الجسيمات الداخلية في الخلية.

وفي دراسة مشابهة في فرنسا نشرت يوم أمس 17 مارس، تؤكد فعالية هذا الدواء للكورونا، حيث أجريت هذه الدراسة على 36 مصاب، 26 منهم تناولو ال hydroxychloroquine ، فكانت النتائج الأولية ان 70% ممن تناولوا ال hydroxychloroquine تعافوا بعد اليوم السادس، مقابل 12% فقط ممن لم يتلقوا هذا العلاج.

وقد سبق ونشر مقال في مجلة ال nature ذكر فيها أنه تم استخدام chloroquine لعلاج COVID-19 في المختبر وكان فعالًا الى حد ما، ونظرًا لاستخدامه سابقًا على الإنسان ومعرفة التأثيرات الجانبية لهذا الدواء فكان من السهل البدء بتطبيق الأبحاث على الإنسان مباشرة لمعرفة مدى فعاليته لعلاج فايروس كورونا.

  • 3. الدواء Remdesivir:

وهو من الأدوية المضادة للفايروسات التي تم تجربتها حديثًا لعلاج فايروس كورونا المسبب لمرضي ال SARS وال MERS في المختبر على عينات وخلايا حيوانية. وفي دراسة نشرت في مجلة ال nature الشهر الماضي فقد تم تجرية هذا الدواء على فايروس كورونا المستجد في المختبر وكانت نتائجه جيدة.

ولا بد من التنويه هنا أن منظمة الصحة العالمية قد نشرت قبل 5 أيام نشرة تعليمات لعلاج هذا المرض، وذكرت فيه أنه لا يوجد أي علاج فعال أو لقاح لغاية هذه اللحظة ولا تتمكن من توصية أي علاج موجود. ولكن ذكرت في هذه النشرة أن هنالك العديد من الأبحاث تجرى في الوقت الراهن على الأدوية المضادة للفايروسات وغيرها.

كما ننوه على عدم تناول أي من هذه الأدوية دون وصف الطبيب
فمعظم المصابين بالكورونا لا يحتاجوا إلى علاج أو رعاية سوا العزل.


يُرجى الاطلاع على المصدر

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!