اكتشاف سلالة ثانية من فيروس كورونا

 

 قال علماء في الصين يدرسون أصل تفشي الأمراض الفيروسية، إنهم وجدوا نوعين رئيسيين من فيروس كورونا الجديد يمكن أن يتسببا في العدوى.

وأوضح العلماء في كلية علوم الحياة بجامعة بكين ومعهد باستور في شنغهاي التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، أن تحليلهم اقتصر على مجموعة محدودة من البيانات، وأكدوا على ضرورة متابعة دراسة مجموعات البيانات الأكبر، لفهم تطور الفيروس بشكل أفضل. ووجدت الدراسة الأولية أن وجود نوع أكثر عدوانية من فيروس كورونا الجديد، المرتبط بتفشي المرض في ووهان، يمثل نحو 70% من السلالات التي حُلّلت، في حين كان 30% منها يرتبط بنوع أقل عدوانية.

وقالوا إن معدل انتشار الفيروس الأكثر عدوانية انخفض بعد أوائل يناير 2020. وكتب فريق البحث: “تدعم هذه النتائج بشدة الحاجة الملحة لمزيد من الدراسات الفورية الشاملة التي تجمع بين البيانات الجينية والبيانات الوبائية، وسجلات الرسم البياني للأعراض السريرية للمرضى، الذين يعانون من مرض فيروس كورونا”.
وتأتي هذه الدراسة بعد فترة وجيزة من قيام علماء من جامعة “ألبرتا” بخطوة كبيرة نحو تطوير علاج لفيروس كورونا الجديد.

واكتشف العلماء أن العقار الذي يستخدم لعلاج الإيبولا- قد يكون فعالا أيضا في علاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، ولكن النتائج بحاجة إلى دراسات موسعة.


بكين – وكالات 

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!