تصفح التصنيف

سيميائيات

الترجمة في معادلة التأويل

تقديميعد التأويل الأساس الذي تنبني عليه الترجمة في أبعادها المتعددة لغويا و تركيبيا وسيميائيا وثقافيا، وذلك نظرا لتعدد المقاصد وتشابكها المعرفي بين قصدية الكاتب ومعنى النص وخلفية القارئ. هذا بالإضافة إلى قصدية المترجم الذي…
اقرأ أكثر...

محمود درويش والتجربة الزمنية

وفق هذه المحددات الأولية صاغ محمود درويش تصوره للزمن في مجموعة كبيرة من قصائده التي ضمتها دواوينه الثلاثة الأخيرة. فالزمن يحضر فيها رديفا للحسرة والانكسار والنهاية والتجاعيد والموت الآتي بإصرار.تتجسد التجربة الشعرية في كل هذه…
اقرأ أكثر...

مئوية عالِم السيميولوجيا “رولان بارت” .. عندما تأخذ الكلمات معانيها

لا شك في أن رولان بارت وجه استثائي من بين المثقفين الفرنسيين في القرن العشرين، سواء بطبعه الهامشي وجودة مؤلفاته غير القابلة للتصنيف، أو بالنجاح الباهر لفكره، وكتابته. إن عالم السيميولوجيا لا يتوقف عن التقدم والبحث عن الجديد. وبمناسبة…
اقرأ أكثر...

ذكرى بول ريكور.. من أجل ذاكرة عادلة

الضحك والقلب والتفلسفمرت سحابة سوداء في سماء التأويلية الفرنسية، يوم 20 مايو/أيار 2005. مات بول ريكور من قلبه، كما عاش الحياة الشاملة من قلبه أيضًا.وقد سجّل صديقه جان غروندان في كتابه المختصر الذي خصصه له هذه…
اقرأ أكثر...

كُتب: “جورج جادامير” – بصغية PDF

تُهديكم منصة بالعربية للدراسات والأبحاث الأكاديمية؛ مختارات من كتب ومؤلفات الفيلسوف الألماني "جورج جادامير" بصيغة الـPDF للتحميل أو التصفح المباشر.هانز جورج جادامير /  Hans-Georg Gadamer. فيلسوف ألماني ولد في ماربورغ، 11…
اقرأ أكثر...

النَّص صناعة للمعنى

يُعدُّ النص في أبسط تعريفاته محاولةً لتسييج "كَمٍّ" معنوي يشكو من ضفاف، أو هو "فائض دلالي" يحتاج إلى وعي يستقبله ويمنحه شكلاً هو أساس وجوده، وداخله يمكن أن يتميز هذا المعنى عن ذاك. يستوي في ذلك نصُّ الشعر ونصُّ الرواية ونصُّ…
اقرأ أكثر...

جدليّة الرقص والزّمان

غنّت فيروز:“يا دارة دوري فينا ضلّي دوري فينا تينسوا أساميهن وننسى أساميناتعا تنخبّى من درب الأعمار وإذا هنّ كبروا نحن بقينا صغار”.تغنّي ناقلةً صورة طفليّة واقعيّة لحركة الدّوران حول الذات في اللعب، وترافقها أصوات “آه”…
اقرأ أكثر...

تأملات في السرد الروائي – أمبرتو إيكو –

لهذا الكتاب طابعٌ خاص، فهو يتحدث عن أسرار الرواية وقضاياها، لكنه لا يقدِّم لنا نظرية في قراءة الرواية، يتحدث عن القارئ والمؤلِّف والتلقي ولكنه لا يشير علينا بنظرية في التلقي، ويتحدث عن الأكوان الدلالية، إلا أنه لا يتحدث عن التأويل…
اقرأ أكثر...

ألجيرداس كريماس ترسانة السيميائيّة

ولد ألجيرداس جوليان كريماس A J Greimas، رائد مدرسة باريس السيميائية، في مدينة تولا في ليتوانيا، إحدى دول الاتحاد السوفييتي السابق في التاسع من مارس 1917. وأتم دراسته الثانوية في هذه المدينة. وفي سنة 1934 سيرحل إلى فرنسا لمتابعة…
اقرأ أكثر...

السيميائيات

لنذكر بالظرف الذي ساد حوالي 1970، حيث اعتبرت السيميائيات إما رديفا للسيميولوجيا وإما اختصاصا لواجهة أخرى. ولم تكن المقدمات التمهيدية التي بلورها كتاب الدلالة البنيوية لغريماس (الذي لم يكن يستعمل المصطلح) وأعمال يلمسلف (الذي كان…
اقرأ أكثر...

النظريات الدلالية

ظهرت في ميدان البحث اللغوي الحديث عـدة نظريات دلالية؛ عُنِيتْ كل منها بوضع منهج معين لدراسة المعنى، وكان من أبرز تلك النظريات: نظرية السياق ونظرية الحقول الدلالية ونظرية التحليل التكويني للمعنى .النظرية السياقية Theorie…
اقرأ أكثر...

اللغة المرئية – جوليا كريستيفا

إذا كانت طبيعة الفوتوغرافيا والسينما تعالج في الغالب من جهة نظر فينومونولوجية، فإن النهج -الذي ينظر إليها باعتبارها لغات- حديث جدا. في هذا الصدد، أمكن ملاحظة الفرق بين بنية الفوتوغوافيا وبنية السينما فيما يتعلق بطريقتهما في…
اقرأ أكثر...

دلالة الصورة – برنار كوكولا / كلود بيروتي

1- تقرير/إيحاء، أحادية المعنى/تعدد المعاني في الإرسالية اللسانية 1-1 تقرير/إيحاء إن العلامة اللسانية كما هو معلوم هي نتاج اتحاد دال بمدلول. وفي الواقع وفي غالب الأحيان أيضا يُستحسن الحديث عن اتحاد بين دال ومجموعة مدلولات. مثال ذلك :…
اقرأ أكثر...

نظرية الهرمنيوطيقا من “شليرماخر” إلى “بول ريكور”

الهرمنيوطيقا عند "شليرماخر" (1768ـ1834)اتسع مجال (الهرمنيوطيقا) و أعطيت له دلالات أخرى مع((شليرماخر)). فحول المصطلح من نطاق اللاهوت و تفسير النصوص الدينية، إلى تفسير كل النصوص، و قدم هرمنيوطيقا موضوعية Objective…
اقرأ أكثر...

السيميائيات: ماهيتُها وأهميتُها

1 تقديم:جاء الإنسان وجاءت معه الإنسانية بكل حمولاتها وتطوراتها، وبكل علاماتها وسيروراتها، لقد عرف المجتمع الإنساني بفعل التنقيب والبحث المستمر لاستكشاف المجهول، شكل هذا حافزا أساسا وراء القفزة النوعية التي شهدها…
اقرأ أكثر...

الموكب الجنائزي لــ ” جوزيف كورتيس ” – قراءة سميائة

تقديمهناك تصور نظري يقول بالتلازم بين مستويي تجلي الدلالة ووجودها : يتعلق الأمر بالوحدات الخاصة بالتعبير من جهة، وبالوحدات الخاصة بالمضمون من جهة ثانية.فكل تغيير يلحق المستوى الأول سيؤدي حتما إلى إحداث تغيير على المستوى الثاني.…
اقرأ أكثر...

الجسد بين السرد ومقتضيات المشهد الجنسي

لا تشكل هذه القراءة إحاطة كلية بالوقائع المسرودة والموصوفة في هذا النص، كما لا تدعي تقديم تأويل شامل ونهائي له. إنها قراءة جزئية. وهي كذلك لأنها لا ترغب في الوصول إلى دلالة كلية ونهائية للنص (ولن تصل إلى ذلك ولو أرادت). إنها تقف…
اقرأ أكثر...

الإرسالية الإشهارية

1 - إن للصورة مداخلها ومخارجها؛ لها أنماط للوجود وأنماط للتدليل. إنها نص، وككل النصوص تتحدد باعتبارها تنظيما خاصا لوحدات دلالية متجلية من خلال أشياء أوسلوكات أوكائنات في أوضاع متنوعة. إن التفاعل بين هذه العناصر وأشكال حضورها في…
اقرأ أكثر...