فكر وفلسفة

كتاب: الإشارات والتنبيهات لابن سينا

كتب ابن سينا كتاب الإشارات والتنبيهات عندما تعرض لانتقادات من بعض علماء الأدب، لتوضيح مهاراته في اللغة العربية من خلال كتاب فلسفي باسم إشارات. يشار إلي كتاب الإشارات والتنبيهات باعتباره آخر وأعظم تحفه لابن سينا.

وصف كتاب الإشارات أنه كتاب شامل وناضج لابن سينا. يتكون كتاب الإشارات إلي قسمين، الجزء الأول بالمنطق الذي ينقسم إلي عشر أجزاء فرعية، بينما يدور الجزء الثاني حول الفلسفة التي تنقسم إلي عشرة أجزاء فرعية.

يسمى ابن سينا أجزاء المنطق الفرعية باسم النهج أو الأسلوب والفلسفة كجزء من نامات، ثم قسمها إلى أربع مواضيع المنطق والفيزياء والميتافيزيقا والصوفية. عناوين الإشارات مستمدة من غالبية الفصول في كامل العمل.

  • عنوان الكتاب:

كلمة إشارات تعني العلامات والملاحظات والإشارات والتلميحات، تنبيهات تعني عدة كلمات مثل التحويلات. يشير كتاب الإشارات والتنبيهات إلى آراء ابن سينا الخاصة.

عندما يشير إلى التنبيهات، فإنه يظهر أخطاء الفلاسفة الآخرين في موضوع واحد. يشير ابن سينا أحيانا إلى كلمة إشارات بكلمات مثل متابعة وتعليق ختامي ورغبة. كما يشير إلى تنبيها بكلمة مثل الضلال.

كتب ابن سينا الكتاب بطريقة يفهمها الفلاسفة فقط، يشير ابن سينا إلى هذا الكتاب انه لا يصلح لغير الفلاسفة وأن أصحاب العقول الحادة هم أيضا لهم الحق في الخوض في هذا الكتاب.

  • التعليقات:

تمت كتابة العديد من التعليقات حول هذا الكتاب ومن أشهرها نصير الدين الطوسي والإمام فخر الرازي وشرح ووصف للعلامة حسن زاده أموالي.

بالعربية

بالعربية: منصة عربية غير حكومية؛ مُتخصصة في الدراسات والأبحاث الأكاديمية في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى