اقتباسات

آية صوفيا .. خلفية تاريخية

في العام 537 م بنى الإمبراطور الروماني “جستنيان الأول” كاتدرائية مسيحية سميت آيا صوفيا، وقد سقطت قبتها عدة مرات، فأعيد بناؤها آخرة مرة سنة 1346م.


وبقدوم السلطان العثماني “محمد الفاتح” (1444 – 1481م) أجريت عدة تقويات وترميمات للمبنى ليصبح مسجدا، وأضاف إليه منارة، ثم أضيفت إليه منارة أخرى زمن السلطان “بايزيد الثاني”.


وقد ظل مجمع آيا صوفيا مسجداً بعد ذلك لمدة 481 عاما ليحوله “مصطفى كمال أتاتورك” مؤسس تركيا الحديثة إلى متحف في العام 1934م.


واعتبارا من 11 يوليو 2020، تم إعادة تصنيف الموقع كمسجد من قبل رئيس التركي “رجب طيب أردوغان” وذلك على إثر صدور حكم قضائي بإبطال قرار مجلس الوزراء عام 1934، والذي بموجبه جرى تحويل آيا صوفيا من مسجد إلى متحف. 

بالعربية

بالعربية: منصة عربية غير حكومية؛ مُتخصصة في الدراسات والأبحاث الأكاديمية في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى