تصفح الوسم

الحكاية

من أجل فاصلة

جاء في أخلاق الوزيرين لأبي حيان التوحيدي ما يلي: «خرج ابن عباد من عندنا، يعني الري، متوجهاً إلى أصفهان ومنزله ورامين، فجاوزها إلى قرية غامرة على ماء ملح، لا لشيء إلا ليكتب إلينا: (كتابي هذا من النوبهار، يوم السبت نصف النهار)».…
اقرأ أكثر...

الأبنية العُليا

  ما الأبنية العليا ؟ توحي لنا قراءةُ أو الاستماع إلى حكاية ما، أن الأمـرَ يتعلق بحكايةٍ وليس بإعلانٍ تجاريّ مثلا، وبالتالي؛ فنحن أمام حُبكة وبنية نمطية للحكاية، وإذا تعددتِ الأنواع وجدْنا أنفسَنا أمام بنيات اتصالية مختلفة، ووظائفَ…
اقرأ أكثر...