تصفح التصنيف

فن تشكيلي

الفن التشكيلي؛ ذاك النوع من الفنون التي يعبر من خلالها الفنان عن أفكاره ومشاعره وأحاسيسِه وانطباعاته، حيث يسعى إلى تحويل المواد الأولية إلى أشكال جميلة؛ كالعمارة، والتصوير، والزخرفة، والنحت، ويتم إدراك هذا النوع من الفنون من خلال حاسة البصر؛ لذلك يسمى بالفن البصري، أو المرئي أو التشكيلي.

سنعرض لكم من خلال هذه النافذة؛ أشهر اللوحات الفنية، لأشهر الرسامين في العالم.

“Salma Arastu”..  إنسانية التنوع؛ جماليات التشكيل 

تحمل الهند في تصوراتها التعبيرية الثقافية خصوصية التنوع الفني البصري التشكيلي تلك التي من خلالها تنبثق الحكمة وهي تروّض الجمال وتفتح له منافذ التطويع المنسجم مع العالم والانسان بكل اتقان وحرفية ورؤى بصرية لها توافقاتها المفاهيمية…
اقرأ أكثر...

الإسكندر الأكبر يَقطع العقدة الغوردية – جان-سيمون برتلمي

في فترة من الزمان كان أهل فريجيا بلا ملك شرعي. قامت عرافة في تلميسوس (عاصمة فريجيا القديمة) بالتنبؤ أن الرجل القادم الذي سيدخل المدينة راكبا عربة يجرها ثور سوف يصبح الملك القادم. كان هذا الرجل هو الفلاح الفقير غوردياس الذي دخل…
اقرأ أكثر...

“Fred Martin”.. تصورات فنية تعكس عمراً مُتجدّدَ الجماليات

من يتعرّف على التجربة الفنية للفنان التشكيلي الأمريكي فريد مارتن لا يمكن له أن يتوّقف عند مجرّد الأعمال التي عرضها والكتابات النقدية التي صاغها ولا التجارب التي ساهم في نشرها على امتداد الجغرافيا التي عبر منها نحو عوالمه الكثيفة…
اقرأ أكثر...

القيم الجمالية في المفاهيمية المُطلقة وهدم الصور النمطية

تصورات فنون ما بعد الحداثة تحتكم لمنطق جمالي تعبيري مختلف عن الصورة النمطية في الفن وهو ما قدّمته التجربة المفاهيمية وبالخصوص مع المفاهيمية المطلقة فمنذ بداياتها التي ركّزت على الفكري المفهومي قبل المادي باعتبار أن الفكرة والموقف…
اقرأ أكثر...

الفن التشكيلي العربي –  من تصوير الواقع إلى جماليات التجريد التجدد والانتماء

بين الفنان وواقعه علاقة متينة، تقوده وتميز تجربته فإما أن تدفعه لتحدّيه وإما للهروب منه إلى عالم فردي وهذا هو التناقض التام بين الموجود والمنشود وتلك هي الرغبة في الانعتاق التي قد لا تتحقق لا في الذات البشرية ولا في الواقع المعيش…
اقرأ أكثر...

تيارات “ما بعد الحداثة” والالتباس النقدي حولها

فقدت حركة "ما بعد الحداثة الفنية" منذ أيام قريبة واحدًا من أشهر روادها عالميًا، وذلك بوفاة الأميركي من الأصل البلغاري "كريستو" (وهو من مواليد 1935). وقد تميّز بإنشاءاته الفلكية العملاقة التي يغلف بأقمشتها وحبالها عناصر طبيعية…
اقرأ أكثر...

الفن العربي.. تاريخ لم يُحرّر بعد!

لماذا لم يتسنّ للعرب كتابة تاريخهم الفنّي حتى اليوم، ما خلا شذرات، نعثر عليها مشظّاة، مجتزأة هنا وهناك، وما كتبه النقد باللغة الأم أشد بلاءً من استشراق اللغات الحية المعرفية الرديفة؟ لأن العديد من مشاهير النقد العربي…
اقرأ أكثر...

تجربة الاستشراق عند Gordon Coutts – دمج التشخيص والانطباعية مع استحداثات الجمال والتطوير

لم يكن المغرب بالنسبة للفنان التشكيلي الاسكتلاندي جوردون كاوتس (1868- 1937) مجرد محطة استشراقية ولا معبرا خياليا بين عالمين وحضارتين، بل كان بداية لمرحلة فنية مختلفة التصوّرات بدأها سنة 1918 وهو يتنفس الحياة من جديد ويعاود…
اقرأ أكثر...

تأثير خصوصيات الشرق والاستشراق على المدارس الفنية

تطوير الفنون يفرضه تطور الخيال وتلون الحالة النفسية الاقتصادية والاجتماعية ودرجات الاستيعاب العميقة للحواس المعبّر عنها فنيا، لونا وخطوطا، ضوء وملامح، وهو ما حدث منذ بداية سطوع فكرة الاستشراق كظاهرة مع فنانين بدأ تعلقهم بالشرق…
اقرأ أكثر...

بانكسي ينعي فلويد بلوحة تصور العلم الأميركي يحترق

نشر رسام الشارع البريطاني بانكسي عملا فنيا جديدا على الإنترنت يصور فيه العلم الأميركي وقد أمسكت به النار من شمعة تشكل جزءا من نصب تذكاري لشخص أسود على غرار النصب التذكاري للجندي المجهول.وظهر العمل الفني بينما تجمع آلاف الأشخاص…
اقرأ أكثر...

مَا بَعدَ الحَدَاثَة وتَجربَة المَرأة التَشكيليَة السعودية

خلال أكثر من خَمسين سنة مَرَّت التَجربة التَشكيليَة السعودية الحَديثَة بنَهضة مَرحليَّة مُتَفاوتَة التَفاعل طَالتها تغييرات التَطور في مختلف القطاعات الاقتصاد والتعليم والمجتمع والثقافة، فبين البناء والبحث بين التكامل والاندماج…
اقرأ أكثر...

سماء مُرصّعة بالنجوم – للرسام الهولندي “فنسنت فان غوخ” 1889

يرتبط اسم "فان غوخ" لدى الكثير من المتابعين بقصّة قطعه لأذنه ؛ ذلك الفعل الذي أقدم عليه أثناء نوبة من نوبات الاكتئاب التي لازمته حتى نهاية حياته .في عام 1874، كتب إلى شقيقه يقول: "أحبّ المشي كثيرا وأعشق الطبيعة ، وهذا هو…
اقرأ أكثر...