طرائف العرب ونوادرهم

النحويُّ وبائع الحمير

 

دخل أحدُ النحويين السوق ليشتريَ حماراً؛ فقال للبائع:

أُريـد حماراً لا بالصغير المحتقَر ولا بالكبير المشتهر، إن أقللت علفَـه صبر ، وإن أكثرت علفَــه شكر، لا يدخل تحت البواري، ولا يُــزاحم بي السواري، إذا خلا في الطريق تدفق، وإذا أكثـر الزحام ترفق.

فقال له البائع:
دعني حتى إذا مَسخ اللهُ القاضي حماراً بِعتهُ لك.

بالعربيّـة

بالعربية: موقع عربي غير حكومي؛ مُتخصص في اللّغة العربية وعلومِها ومباحثِها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لمشاهدة المحتوى يرجى تعطيل كابح الإعلانات