أوگوست شلايشر – August Schleicher

أوگوست شلايشر August Schleicher (و. 19 فبراير 1821 – ت. 6 ديسمبر 1868) عالم لسانيات ألماني. كان عمله الشهير ملخص النحو المقارن للغات الهندية-الأوروپية، الذي حاول فيه إعادة بناء اللغة الهندية-الأوروپية البدائية.

  • حياته

أوگست شلايشر؛ عالم لسانيات ألماني، ولد في مدينة مايننگن، وتوفي في مدينة ينا في پروسيا. تأثر، حينما كان طالباً في جامعة توبنگن، بفلسفة هيگل، ثم ما لبث أن تأثر بنظرية داروين.

سعى إلى وضع نظرية لسانية أساسها المنطق العلمي تقوم على الربط بين نظرية هيگل في التاريخ ونظرية داروين في الاصطفاء الطبيعي. درَّس بين عامي 1850 و1857 فقه اللغة والدراسات المقارنة بين اليونانية واللاتينية في جامعة براگ، وانصب جل اهتمامه في تلك الفترة على دراسة اللغات السلافية. ففي عام 1852 عاش بين الفلاحين اللتوانيين، واهتم بلغتهم المحكية. عمل أستاذاً في جامعة يينا بين عامي 1857 و 1868، ونشر في تلك الفترة أهم أعماله في النحو المقارن.

يُعد كتاب شلايشر «دليل اللغة اللتوانية» Handbuch der litauischen Sprache ت(1856ـ 1857) أول وصف علمي لتلك اللغة نشر فيه نتائج أبحاثه عن اللغة اللتوانية المنطوقة. وقد أتبعه بملحق للقواعد و بمجموعة من المختارات الأدبية ومسرد مصطلحات مع شرح لها. ومن أهم مؤلفاته أيضاً «الموجز في النحو المقارن للغات الهندية ـ الأوربية» Compendium der vergleichenden Grammatik der indogermanischen Sprachen ت(1861ـ 1862). وقد دَرَسَ في هذا المؤلف الذي كان وراء شهرته الخصائص المشتركة لتلك اللغات، وحاول إعادة تكوين ما عدّه اللغة الأصل للّغات الهندية ـ الأوربية.

يعد عمل شلايشر في اللسانيات المقارنة ذروة ما تحقق في عصره من إنجازات في هذا الميدان. وقد فتحت رؤيته للّغة ومنهجيته في البحث آفاقاً جديدة، ومهدت الطريق لمزيد من الدراسات التي تناولت اللغات الهندية ـ الأوربية خاصة، فقد كان أول من دَرَسَ إحدى هذه اللغات باعتماد الكلام المنطوق مادة للبحث بدل النصوص المكتوبة كما جرت عليه العادة. وجعل من علم اللغة علماً طبيعياً، ومن ثَمَّ يمكن دراسة اللغة وتفسير تطورها باعتماد مبادئ العلوم الطبيعية.

وبناء على ذلك، قام شلايشر بتطوير نظام تصنيف لغوي يشبه التصنيف النباتي، فجمع فئة من اللغات ذات الصفات المشتركة ووضعها ضمن شجرة تظهر تصنيفها السلالي، آخذاً في الحسبان الأصول التاريخية التي تفرّعت عنها والتي يرجع إليها تشابهها في التكوين والخصائص العامة. عرفت نظريته هذه بـ :«نظرية الشجرة اللغوية» Stammbaumtheorie، وهي تقوم على مبدأ أن اللغة كائن ينمو ويتطور ثم يتلاشى ويندثر، شأنه في ذلك شأن باقي الكائنات الحية، وأن بين اللغات المتقاربة علاقة يمكن تشبيهها بالعلاقة القائمة بين أفراد العائلة البشرية. وتعد هذه النظرية فتحاً كبيراً في تاريخ الدراسات اللغوية الهندية الأوربية خاصة، وفي تطور اللسانيات التاريخية عامة.


  • أعماله

Sprachvergleichende Untersuchungen. / Zur vergleichenden Sprachgeschichte. (2 vols.) Bonn, H. B. Koenig (1848)
Linguistische Untersuchungen. Part 2: Die Sprachen Europas in systematischer Uebersicht. Bonn, H. B. Koenig (1850); new ed. by Konrad Koerner, Amsterdam, John Benjamins (1982)
Formenlehre der kirchenslavischen Sprache. (1852)
Die ersten Spaltungen des indogermanischen Urvolkes. Allgemeine Zeitung fuer Wissenschaft und Literatur (August 1853)
Handbuch der litauischen Sprache. (1st scientific compendium of Lithuanian language) (2 vols.) Weimar, H. Boehlau (1856/57)
Litauische Maerchen, Sprichworte, Raetsel und Lieder. Weimar, H. Boehlau (1857)
Volkstuemliches aus Sonneberg im Meininger Oberlande – Lautlehre der Sonneberger Mundart. Weimar, H. Boehlau (1858)
Kurzer Abriss der Geschichte der italienischen Sprachen. Rheinisches Museum fuer Philologie 14.329-46. (1859)
Die Deutsche Sprache. Stuttgart, J. G. Cotta (1860); new ed. by Johannes Schmidt, Stuttgart, J. G. Cotta (1888)
Compendium der vergleichenden Grammatik der indogermanischen Sprachen. (Kurzer Abriss der indogermanischen Ursprache, des Altindischen, Altiranischen, Altgriechischen, Altitalischen, Altkeltischen, Altslawischen, Litauischen und Altdeutschen.) (2 vols.) Weimar, H. Boehlau (1861/62); reprinted by Minerva GmbH, Wissenschaftlicher Verlag, ISBN 3-8102-1071-4
Die Darwinsche Theorie und die Sprachwissenschaft – offenes Sendschreiben an Herrn Dr. Ernst Haeckel. Weimar, H. Boehlau (1863)
Die Bedeutung der Sprache für die Naturgeschichte des Menschen. Weimar, H. Boehlau (1865)
Christian Donalitius Litauische Dichtungen (The Lithuanian Poetry of Christian Donelaitis), published by the Russian Academy of Sciences in St. Petersburg (1865)
Darwinism Tested by the Science of Language. (Transl. by Alexander V. W. Bikkers) London, J. C. Hotten (1869)
A Compendium of the Comparative Grammar of the Indo-European, Sanskrit, Greek, and Latin Languages, translated from the third German edition by Herbert Bendall. London: Trübner and Co (1874) (Actually an abridgement of the German original.)
Laut- und Formenlehre der polabischen Sprache. reprinted by Saendig Reprint Verlag H. R. Wohlwend, ISBN 3-253-01908-X
Sprachvergleichende Untersuchungen. reprinted by Minerva GmbH, Wissenschaftlicher Verlag, ISBN 3-8102-1072-2
Die Formenlehre der kirchenslavischen Sprache erklaerend und vergleichend dargestellt. Reprint by H. Buske Verlag, Hamburg (1998), ISBN 3-87118-540-X

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.