آلان تورنغ

 

آلان ماثيسون تورنغ (23 حزيران 1912 – 7 حزيران 1954) (بالإنجليزية: Alan Mathison Turing)، هو عالم حاسوب بريطاني رائد، ورياضياتي، وعالم منطق، وعالم تحليل الشفرات، وعالم بيولوجيا نظرية. كان له تأثير عظيم في تطوّر علوم الحاسوب النظرية، حيث أضفى الطابع الرسمي لمفاهيم الخوارزمية والحوسبة بواسطة آلة تورنغ، والتي يمكن أن تُعتبر نموذجًا لحاسوب لأغراض عامة. يُعتبر تورنغ على نطاق واسع أبى علوم الحسوب النظرية والذكاء الاصطناعي.

خلال الحرب العالمية الثانية، عمل تورنغ في مدرسة الكود والشفرة الحكومية (GC & CS) في حديقة بلتشلي، مركز فك الشفرة البريطاني. لفترة طويلة قاد كوخ 8 (هات 8)، القسم المسؤول عن تحليل شفرات البحرية الألمانية. وابتكر عدة تقنيات لفك الشفرات الألمانية، بما في ذلك إدخال تحسينات على طريقة البومبا البولندية من قبل الحرب وآلة كهروميكانيكية التي يمكنها العثور على إعدادات آلة الإنجما. لعب تورنغ دورًا محوريًا في فك الرسائل المشفرة المُعترضة الأمر الذي مكّن الحلفاء هزيمة النازيين في العديد من الاشتباكات الحاسمة، بما في ذلك معركة الأطلسي؛ وتشير التقديرات أن عمله هذا قصّر مدة الحرب في أوروبا بما لا يقل عن 2-4 سنوات.

بعد الحرب، عمل تورنغ في مختبر الفيزياء الوطني، حيث قام بتصميم محرّك الحاسبات الآلي، بين التصاميم الأولى لحاسوب البرنامج المخزّن. انضم تورنغ في عام 1948 إلى مختبر ماكس نيومان للحوسبة في جامعة مانشستر، حيث ساعد في تطورة حواسيب مانشستر وأصبح مهتمًّا في علم الأحياء الرياضي. كتب مقالة عن الأساس الكيميائي للتشكّل الحيوي، وتوقّع تفاعلات كيميائية متذبذبة مثل تفاعل بيلؤوسوف-جابوتينسكي، والتي لوحظت للمرة الأولى في الستينات من القرن العشرين.

نشر في عام 1936 حلقة بحث “on computable numbers” التي تخيل فيها نموذج جدير بالملاحظة ولكن الملخص الجبار صنع من أجل عرض العمليات الحسابية الممكنة.

و يدعى هذا الجهاز الآن آلة تورنغ والذي يتألف من شرائط تخزين غير محدودة ورأس قراءة- كتابة يتم التحكم به عن طريق مجموعة محدودة من القواعد التي تستند إلى الحالة الداخلية الحالية للتحكم والقيمة لخلية الشريط الحالية وتأتي أهمية هذا النموذج في بساطته مقارنة بجهاز الحاسوب المعقد، وبالرغم من ذلك فهو قادر على تنفيذ كل خوارزمية قابلة للتنفيذ بواسطة أي حاسوب متطور لذلك يمكن معرفة فيما إذا كانت عملية معينة قابلة للتنفيذ بواسطة الحاسوب أم لا عن طريق فحصها بواسطة آلة تورينغ وهذا ما يعرف باسم قابلية الحساب.
بعد التخرج درس آلان تورنغ في جامعة برنستون من 1936 وحتى 1938 وعمل في مكتب البريطانيين الأجانب.

في عام 1945 اتحد بالمخبر الفيزيائي الوطني في لندن وعمل في المحرك الحاسوبي الآلي حيث طور التصميم الأهم والأساسي، وكانت النشرات الموضحة للحاسوب في العصر الحديث آنذاك بشكل غير متوقع 4 كيلوبايت (4K. byte) كحجم تخزين.

في عام 1948 أصبح تورينغ الوكيل الإداري للمختبر الحاسوبي في مانشستر، حيث كان أول حاسب إلكتروني قابل للبرمجة وجاهز للعمل قد تم تصنيعه. كما أنه أيضاً عمل في نظريات الذكاء الصناعي وفي تطبيقات النظرية الرياضية للظواهر البيولوجية.

وفي عام 1952 طبع نشرة عن دراساته للـMorphogenesis التطوير لنموذج وشكل الكائن الحي المعاصر (محكاة).

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!