صحافة وإعلام

“إدوارد كيف” مؤسس أول مجلة في العالم

بسبب حياته التي اتسمت بالمغامرة، أراد إدوارد خلق مجلة تلبي حاجات جميع الأفراد، فأطلق “مجلة السيد” (The Gentleman’s Magazine).


دخل إدوارد كيف؛ التاريخ كأول ناشر للمجلات في العالم، مع إصدار مجلته (The Gentleman’s Magazine) أو (مجلة السيد) التي يجمع مؤرخو الصحافة على أنها أول مجلة بمعناها المعاصر.


وليست هذه هي المغامرة الوحيدة في حياة صاحبها الذي كانت سيرته سسلسلة من المغامرات، إذ ولد لأب إسكافي في نيوتن في وارويكشاير البريطانية، ثم التحق بمدرسة متوسطة هناك، ولكن تم فصله منها بسبب تهمته بسرقة مدير المدرسة. ولهذا السبب حاول الحصول على عمل يدر عليه دخلا ثابتا وظل ينتقل من مهنة الى أخرى الى أن عمل طباعا واردوته فكرة نشر “مجلة”.


وبسبب حياته التي اتسمت بالمغامرة، أراد إدوارد خلق مجلة تلبي حاجات جميع الأفراد وتعبر عن كل الاتجاهات وتهم الجميع وتحرر بلغة سهلة لتكتسب المزيد من القراء.

 وسعى لإقناع عدة مطابع ودور كتب في لندن بتبني فكرته، إلا أنها لم تلق حماسا بسبب حداثتها حيث لم يكن معتادا ظهور مطبوعة بهذه الصفة والحجم الجديديين لذلك غامر بإصدار مجلته (The Gentleman’s Magazine) عام 1731 وفي وقت قصير أصبحت أكثر الدوريات شهرة.


جلبت المجلة له ثروة كبيرة لذلك كان يعمل باستمرار على تطوير محتواها وجلب للكتابة فيها أشهر كتاب عصره ومنهم صمويل جونسون الذي كتب خلال حظر نشر التقارير البرلمانية، وساهم جونسون بانتظام في التعليق على التقارير البرلمانية باعتبارها “مناقشات مجلس الشيوخ في ماجنا ليليبوتيا” كنوع من تجاوز الرقابة.


الطريف أن صفحات المجلة شهدت ظهور اسم “كولومبيا”، وهو الاسم الشعري لأمريكا صاغه جونسون، لأول مرة في منشور أسبوعي لعام 1738 لمناقشات البرلمان البريطاني في المجلة. كتب كيف الكثير من المواد في مجلته وكان يوقعها بإسم الكاتب سيلفانوس أوربان.


  • فكرة المجلة

قامت فكرة المجلة في البداية على عمل ملخص شهري للأخبار والتعليقات عن أي موضوع قد يهتم به المتعلمون، بداية من أسعار السلع إلى الشعر اللاتيني. وتم تحرير المجلة من خلال مجموعة من المساهمين المنتظمين، بالإضافة إلى عمل مقتطفات من كتب أخرى.


 واستخدم ناشرها لأول مرة مصطلح “مجلة” (يعني “storehouse”). وكثيرا ما اتخذت المساهمات في المجلة شكل رسائل من القراء موجهة إلى “السيد أوربان”.


 ولا يمكن الزعم أن The Gentleman’s Magazine، كانت أول مجلة متخصصة لأن مجلات متخصصة سبقتها، الا أنها تجاوزت التخصص وأصحبت مطبوعة توزع على نطاق واسع.


 وتمت قراءة المجلة في جميع أنحاء العالم الناطق باللغة الإنجليزية واستمرت في الازدهار خلال القرن الثامن عشر ومعظم القرن التاسع عشر في ظل سلسلة من المحررين والناشرين المختلفين، إلا أنها توقفت في النهاية عن الإصدار في سبتمبر 1907.

ومع ذلك، فقد طبعت أعدادا من 4 صفحات كل منها في طبعات صغيرة للغاية بين أواخر عام 1907 و1922 من أجل الحفاظ على العنوان بشكل رسمي بأنها “مطبوعة”.


العين الإخبارية

بالعربية

بالعربية: منصة عربية غير حكومية؛ مُتخصصة في الدراسات والأبحاث الأكاديمية في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى