مُعجم: “الصّحّاح في اللغة” – الجوهري /PDF

0

 

تَاجُ اَلْلُغَةِ وَصِحَاحُ اَلْعَرَبِيَّةِ هو معجم للمفردات العربية ألفه الإمام أبو نصر إسماعيل بن حماد الجوهري. ويطلق على هذا المعجم اختصارًا اسم الصِّحاح أو الصِّحاح في اللغة.


وهو من أقدم ما صنف في العربية من معاجم الألفاظ مرتب على الأبواب والفصول، فجعل حروف الهجاء أبوابًا وجعل لكل حرف من هذه الأبواب فصولًا بعدد حروف الهجاء. وجاء ترتيبه من أواخر الكلمات فما كان آخره نون مثلًا تجده في باب النون. وقد طبع الكتاب في ستة أجزاء و حققه السيد أحمد عبد الغفور العطار سنة 1956 في مصر. وقد شمل 40 ألف مادة.


وأحدثَ ظهورُ هذا المعجم ثورة في تأليف المعاجم، إذ خالف في ترتيبه نظام الخليل الفراهيدي وجاء بناءه على حروف الهجاء حسب أواخر الكلمات، ويعد عند علماء العربية من أجود المعاجم وأنفعها وأكثرها دقة وضبطًا. واختار الإمام محمد بن أبي بكر الرازي بعض مواده وصنفها في معجمٍ سمَّاهُ مختار الصحاح.
سمى الجوهري كتابه بالصحاح لالتزامه على الصحيح من الكلمات فيه. و هو من أهم الكتب التي ألفت في اللغة.


رتب الجوهري مادة معجمه على النظام الهجائي، و قد اعتبر الجوهري في هذا الترتيب آخر حروف المادة لا أولها فإذا كانت الألف المهموزة هي أول حروف الهجاء فإنه يبدأ معجمه بباب يجمع فيه كل المفردات التي تنتهي بألف مهموزة . ثم يقسمه وفقاً لعدد حروف الهجاء إلى ثمانية و عشرين فصلاً .

أفرد الجوهري لكل حرف من حروف الهجاء باباً و لكنه جمع الواو و الياء في باب واحد و قدم الهاء على الواو و اختتم معجمه بالألف اللينة.

يتميز المعجم بسهولة البحث فيه و عناية المؤلف بالمسائل النحوية و الصرفية إذا عرضت له .. كما يتميز بدقة نظامه و بساطته في نفس الوقت .


الربط المباشر للتحميل

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.