الألكسو تدعم مصر في المطالبة باسترجاع التّمثال الرأسي للفرعون توت عنخ أمون

 

تُندّد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بجميع عمليّات الاتّجار غير المشروع بالقطع الأثريّة والمُمتلكات الثقافيّة للدّول وتهريب الآثار، وتدعم موقف جمهورية مصر العربيّة بتكثيف إجراءات المطالبة باستعادة التّمثال الرّأسي للفرعون توت عنخ آمون، الذي تعتزم “دار كريستيز” للمزادات بلندن؛ بيعه في مزاد مطلع الشّهر المقبل،

وتطلب الألكسو فورا من “دار كريستيز” وقف بيع التّمثال وغيره من القطع الأثريّة المصريّة المُهرّبة وغيرها مُؤكّدة أحقّية جمهورية مصر العربية في ملكيّة التّمثال؛ بموجب القوانين الدوليّة والمصريّة الحالية والسّابقة.

كما خاطبت الألكسو الأمانة العامّة لجامعة الدّول العربيّة ومنظّمة اليونسكو للمُطالبة بالإلغاء الفوري لبيع التمثال الرأسي لتوت عنخ آمون، وإعادته إلى بلده الأصلي، وإيقاف وتجميد بيع باقي القطع الأثريّة المصريّة التي أعلنت “دار كريستيز” عن عزمها بيعها في المزاد العلني الشّهر المُقبل.

 

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!