الأكاديمية الفرنسية تمنح “جائزة البحث” 2018 لـ”جورج قرم”

حل اسم الباحث في شؤون الشرق الأوسط وودول حوض البحر المتوسط والكاتب اللبناني جورج قرم بين مجموعة المؤلفين الـ 66 عالمياً، التي اختارت أعمالهم الأكاديمية الفرنسية لسنة 2018. فقد أعلنت الأكاديمية منح قرم “جائزة البحث” عن كتابته “المسألة الشرقية الجديدة” الصادرة عن دار “لاديكوفرت” في العام 2017.  

يستعيد جورج قرم القدر المأسوي للمجتمعات الشرقية في المتوسط والعالم العربي، والذي تحوّل منذ الأزمنة القديمة الى اليوم مفترقَ طريق استراتيجي ومحوراً سياسياً وجغرافياً، هو الذي لطالما ادرجته الدول العظمى الاستعمارية، منذ بداية القرن  التاسع عشر في أولويات مطامعها في المنطقة.

وتُسجل صياغة اعمال أدبية واسعة الانتشار عن هذه المرحلة، التي طرحت فيها واقع الشرق، وهي كانت في الحقيقة مواجهات محتومة بين قوى عظمى أوروبية “متعطشة” الى تقاسم المناطق الواسعة تحت حكم الإمبراطورية العثمانية.

300×250 Banner

وشرحت دار النشر أهمية الكتاب، مشيرة الى ان “قرم قدم في كتابه المراحل التاريخية المكملة لهذه المسألة القديمة بين الشرق والشرق الجديد، وما تخللته من محطات تباعد بين الحقبتين، والتي مهدت الى اندلاع الحرب العالمية الثانية، وتفاقم العنف بشكل دوري، الى ان وصل اليوم الى ذروته”.

ومن بين الفائزين بجوائز عدة من الأكاديمية الفرنسية، نال الكاتب الكندي ميشال ترمبلي “الجائزة الكبرى للفرنكوفونية”، فيما حظي الكاتب الجزائري كامل داود على “الميدالية الكبرى للفرنكوفونية”.

اما جائزة بول موران، فقد منحت لمجموعة مؤلفات شارل دانتزيك. ومن بين الفائزين، نالت ستيفان مالسان، الحاصلة على دكتوراه في التاريخ وهي أستاذة جامعية في معهد “ساينس بو” الفرنسي، جائزة دانيال بوتيه-بوويس عن كتابها “تحت مجهر الديبلوماسية الفرنسية: لبنان من العام 1946 الى العام 1990”. 

المصدر : مؤسسة العويس نقلا عن جريدة النهار

 



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.