فريق طبي مغربي: “كورونا” محدودةُ التنوع الجيني، والأدوية واللقاحات ناجعة في مواجهتها

 

قال البروفيسور عز الدين إبراهيمي، مدير مختبر التكنولوجيا الحيوية بكلية الطب والصيدلة بالرباط، إن الأدوية و اللقاحات قيد التطوير ستكون، وبنسبة كبيرة، ناجعة في مواجهة جميع أنواع فيروسات الكوفيد-19 على المستوى العالمي.

وأوضح إبراهيمي في تدوينة له، أن الفريق المغربي الذي يقوده المختبر، تمكن من تحليل جزئي لشفرة 6 جينومات للفيروسات الأولى التي دخلت إلى المغرب في نهاية مارس وبداية أبريل، باستعمال تقنية حديثة أدخلها لأول مرة للمغرب (Nanopore Oxford).

وأضاف إبراهيمي أنه وفي سابقة دولية، قام الفريق بمقارنة هذه الجينومات المغربية بثلاثين ألف جينوم على المستوى الدولي، حيث تبين أنها لا تختلف كثيرا عن الأنواع المنتشرة عالميا، ما يؤكد محدودية التنوع الجيني للفيروس.

واعتبر البروفيسور أن هذه النتيجة تعلي فرضية نجاعة الأدوية واللقاحات التي يتم تطويرها في مواجهة جميع أنواع فيروسات كوفيد-19 على المستوى العالمي، مؤكدا أن هذا العمل الذي يعد سابقة سينشر قريبا، في إحدى المجلات الدولية المحكمة.

ووجه مدير المختبر الشكر لجميع أعضاء فرق الإئتلاف المغربي، ولكل أعضاء المختبر على استماتتهم في العمل خلال الليالي البيضاء الأخيرة و إيمانهم بما يقومون به.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!