” أَرِيـد” أوّل مِنصّة عالَميّة للباحثيـن النّـاطقيـن باللّغـة العربيـة

تُعتبر فكرة الولوج المفتوح فكرةً عظيمة وطَموحة جدا، إذ تَعرف إقبالا مُنقطِع النظير عبر العالَم مِن طرف الطلَبة الباحثين والأساتذة الجامعيين والأكاديميين والمُهتَمِّين والخبراء والمتخصصين، وتتوقعُ هيئة الإحصاء الأوروبية أن يَصل حجم الإنفاق على المشاريع والبحوث العلمية في أوروبا إلى 3% بحلول سنة 2020م

شهِدتْ جامعة ملايا بماليزيا شهر أبريل الماضي (2016م)، إطلاق أول منصةٍ عربية متخصصة للولوج  المفتوح[2]  تحت اسم أَرِيـد، وهي منصةٌ إلكترونية غير ربحية، تَهتم بالباحث العربي وتعمل على توثيقِ مسيرتِه الدراسية ومنجزاتِه العلمية، وتسمح له كذلك بتوسيع معارفه ومدارِكه العلمية عن طريق شبكة ضخمة من الباحثين والعلماء ذوي التخصصات المُماثلة.

تعتمد منصة أَريـد أساليبَ رقميةٍ عاليةٍ ومواكِبةٍ للتقنية المتطورة في مجال المَعلوميّات، وذلك بهدف تجويد خدماتِها المقدَّمة للباحثين والمساهمين، وتسعى أَريــد إلى تعزيز علاقة الباحث العربي (أو الناطق باللغة العربية) بالأنترنيت، بأسلوبٍ عَمَليّ ومنظم، كما تَسعى المِنصة إلى توفير بديلٍ احترافيّ للباحثين العرب يُضاهي المنصات الأجنبية[3] التي تُعتبَـر الملجأ الوحيد للباحثين العرب للتعريف بأنفُسهم وتوثيق أعمالهم وأبحاثهم الأكاديمية قبل إنشاء منصة أَريـد.

  • التعريف بمؤسسة أريـــد

مِنصة “أُريد” هي مؤسسة غيرُ ربحية، تٌتيح للباحثين التسجيل فيها مجاناً، وتهدف إلى تحقيق أهدافٍ علميةٍ وبحثية وتواصلية مُتعددة الأوجه. وقد تم إنشاؤُها مِن قِبل عددٍ من الباحثين والخبراء (أكثرمن 80 شخصا محترفا، إلى جانب العديد من الباحثين والأكاديميين المساهِمين في الموقع)  المهتمين بشؤون تطوير قُدرات وطاقات وإمكانات الباحث والبحث العلمي وتوسيع فُرصه واستثمار ميزاته.

  • خدَمـات منصـة أَريـــد

بعد التسجيل في مِنصة أَريـد، يحصل الباحث على رقم تعريفيّ خاص به، يُنظّم ظهورَه عند البحث في المحركات المتقدمة، وعند الدخول إليه تظهر صفحة الباحث الشخصية، التي تَجمع نشاطاته ومنجزاتِه العلمية بأسلوب واضح، سهل ومنسق.

يُتيح الموقع كذلك خدمة التواصل مع الآخرين لتبادل المعارف والآراء والخبرات، وذلك بفضل فريقِ عملٍ مُتكامل من كافة الاختصاصات.

وقد سبق هذا المشروع محاولات مختلفة ومُحتشمة في مُعظمها، على غرار مبادرة “الكتاب المفتوح[4]” بهدف إدخال وتعميم تجربة المواقع الإلكترونية الخاصة بالولوج المفتوح في الوطن العربي، لِلمِّ شمل العلماء والباحثين العربعبر العالم وإيجاد بديل عربي لهم يُغنيهم عن المواقع الأجنبية خاصة الأورُبِّية والأمريكية.

  • أهـداف مؤسسـة أَريـــد

تسعى أُريد إلى تقديم الدعم المفتوح في مجالات البحث العلمي للباحثين الناطقين باللغة العربية، عن طريق إسناد رقم مُعرِّفٍ خاص لكل مُسجَّل، هذا الرقم بمثابة شيفرة لهوية المُسجل العلمية، يمكن وضعُه في بطاقة التعريف الشخصية والاستشهاد به عند الضرورة للتعريف بشخصيته ومكانته وجهوده العلمية. هذه الخدمة مهمة للغاية، حيث يمكن للعضو جمْع أعمالِه وسيرتِه الذاتية ومجهوداته في مكان واحد، وبشكل أنيق ومُنظم وسهل التصفح.

تهدف أريد كذلك إلى ربط الأعضاء فيما بينهم، عن طريق خلق نواةِ مجتمعٍ يضم آلاف المتخصصين والعلماء والخبراء والباحثين في شتى المجالات بطريقة تُسهّل على الجميع معرفة اختصاصات ومهارات الأعضاء الآخرين ومناقشة أعملِهم وبحوثِهم وتداول الرؤى والأفحار حولَها، وكذا تداول الأخبار والمعلومات التي تهم قضاياهم وأمورهم البحثية مِثلَ الإعلانات والمباريات، المنشورات، المنح، براءات الاختراع، والمؤتمرات غيرِها من الأنشطة العلمية.

  • الفِئة المستهدَفـة

يستهدِف مشروعُ أَريــد كلاًّ مِن : الأساتذة، الأكاديميون، العلماء، الأطباء، المهندسون، الخبراء، المساهمون، الباحثون، الطلبة في كافة المراحل والتخصصات، جميعُهم يمكنهم التسجيل في الموقع، واستخدام خدمات أَريد مجانا.

  • مشاريعُ تطويريّةٌ واعِـدةٌ لـ”أَريــد”

أتاحتْ منصة أريد خيارا جديد للعلماءِ والخبراء والباحثين، يتمثل في إضافة المصطلحات والكلمات المفتاحية ضمن مجال تخصصهم، وستتم الإشارة إلى الباحث الذي قام بإضافة المصطلح في المنصة، والهدف من هذه الخطوة، هو بناء قاعدةِ بياناتٍ لإبراز المصطلحات التي تُستخدم في المنصة، واستخدامُها في بناءِ نظامٍ تصنيفيٍّ للمحتوى الذي سيضاف في المنصة مِن بحوثٍ وأسئلةٍ ومقالات ومواد مختلفة أخرى.

استحداثُ أوْسمةٍ خاصة، تُمنح للأعضاء تشجيعا لهم على المشاركة الفعالة، وتحفيزا لهم على الابتكار والتجديد وطرح أفكار تطويرية للمنصة.

كما توفر منصة أريد بيئة مثالية لتبادل الخبرات بين الباحثين، ومساعدة بعضهم البعض مِن خلال خدمة متطورة تُعرف باسم “مجتمع للباحثين“، تشبه طريقة المجتمعات العالمية التي يُديرها العلماء والباحثون أنفسهم بنظام التصويت للموضوع المميز كموقع  [5]Research Gate و [6]Academia  إنما باللغة العربيّة.

  • فيديو تعريفي بمنصة أَريد

https://www.youtube.com/watch?v=fV9lykqmjJ0

  • رابط الصفحة

http://arid.my/ar/

  • الصفحة على الفيسبوك

https://web.facebook.com/Arabresearcherid?_rdr

  • الصفحة على اليوتوب

https://www.youtube.com/watch?v=v-e71Xnbf9U&feature=youtu.be

  • الصفحة على التويتر

https://twitter.com/researcherid

[1]  صحيفة رأي اليوم اللندنية، عدد 30 نونبر 2015.

[2]  الولوج المفتوح أو الوصول المفتوح هي مواقع إلكترونية تُتيح خدمة الوصول للمقالات والبحوث والأوراق العلمية والمقررات التعليمية بسهولة ويُسر وبالمجان، كما تعمل على ربط خطوط التواصل بين المهتمين بمجال التعليم والبحث العلمي في مختلف التخصصات عبر العالم.

[3]  مثل منصة أورسايد، وقد أنجزنا حولها مقالا وافيا يُرجى الاطلاع عليه للاستفادة.

[4]  الكتاب المفتوح، مشروع أطلقته وزارة الخارجية الأمريكية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم وقيادات الابتكار في مجال التعليم بتاريخ 28 يناير 2013م، ويهدف إلى توسيع المصادر التعليمية المفتوحة، وذات الجودة العالية باللغة العربية، مع التركيز على العلوم والتكنولوجيا والتعلم عبر الانترنت.

 

[5] https://www.researchgate.net/

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: يستحسن طباعة المقال !!